التونسيون يودعون الرئيس الراحل بالدموع والزغاريد

هبة بريس - وكالات

خرج التونسيون، اليوم السبت، إلى شوارع العاصمة لإلقاء نظرة الوداع على جثمان الرئيس التونسي الراحل الباجي قايد السبسي.

وعلت أصوات المواطنين بالنشيد الوطني والزغاريد أثناء مغادرة موكب الجنازة القصر الرئاسي في قرطاج، رافعين الأعلام التونسية.

وتردد اسم “بجبوج” على الألسن، وهو الاسم الذي طالما نادى به التونسيون رئيسهم البالغ من العمر 93 عاما كاسم دلع، وتعبيرا منهم عن حبهم له، ودعا له الجميع بالرحمة والغفران مرددين شعارات “تحيا تونس” و”الله أكبر”.

ويوارى السبسي الثرى في مقبرة الجلاز بالعاصمة، أين دفن والداه، وحضر الجنازة زعماء العديد من الدول العربية والغربية.

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. حماقات الشعوب
    تبكي على ماذا على حكام وكان بعد موته ستتوقف الدنيا..
    ماذا قدمو لشعوبهم سوى القشور هؤلاء الحكام ومل حكامنا الغرب لا يستحقون البكاء عليهم بعد موتهم..
    فقط ادعوا لهم و فكروا في الخلف الصالح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق