كارثة بيئية تهدد واحات افران بإقليم كلميم

بن براهيم-هبة بريس

توصلت هبة بريس بصور تنذر بكارثة بيئية بالجماعة القروية افران الأطلس الصغير ،و بالضبط بوادي أمسرا الذي تعد فرشته المائية مصدرا للمياه و العيون و آبار الساكنة .قبل عقد من الزمن خصصت مساعدات دولية لاعادة الاعتبار لهذه الواحات و تثيمن منتوجاتها التي تعتمد أساسا على الفلاحة التقليدية غير أن هذه المجهودات ضاعت هباء بسبب نذرة المياه و التساقطات المطرية و الجفاف الذي أصاب المنطقة لسنوات و عدم نجاعة برامج الانعاش التي تستهدف هذه الواحات.

اليوم أصبح المئات من سكان هذه الواحات مهددون بمياه مسمومة ،بأوبئة خبيثة و حشرات ليلية تقض مضجعهم بسبب تحويل الوادي الى مصب للواد الحار ،بسبب غياب تطهير السائل .

السلطات المحلية حسبما وردنا لم تتحرك ضد انتهاكات للبيئة و الإنسان ،بل ظلت ساكنة في انتظار أن تجثم الكارثة على رؤوس ساكنة دواودير أمسرا باقليم كلميم.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق