ثانوية بالرشيدية تتوج وطنيا لدعمها التسامح و المواطنة

هبة بريس من الراشيدية

أسفرت مداولات لجنة الانتقاء المركزية للمسابقة الوطنية للمؤسسات المنخرطة في مشروع دعم و تعزيز التسامح و المواطنة و السلوك المدني و الوقاية من السلوكات المشينة بالوسط المدرسي عن تصدر ثانوية الامير مولاي عبد الله الثأهلية بالمديرية الاقليمية للتعليم بالرشيدية نتائج هذه المسابقة عن أكاديمية جهة درعة تافيلالت .

المسابقة الوطنية في نسختها الاولى من تنظيم وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بشراكة مع برنامج الأمم المتحدة الانمائي و الرابطة المحمدية للعلماء و انخرطت فيها أندية المواطنة و حقوق الانسان بمجموعة من المؤسسات التعليمية .

و في تصريح ل”هبة بريس” أكد الاستاذ أحمد القدرة المشرف على نادي الفلسفة و التربية على القيم بثانوية الامير مولاي عبد الله الثأهلية أن هذا المشروع المتوج وطنيا يندرج في اطار التوجيهات الملكية السامية الواردة في خطابي العرش وذكرى 20 غشت لسنة 2018 وكذا تفعيل مضامين الرؤية الاستراتيجية 2030/2015 خاصة الرافعة الثامنة عشر المتعلقة بترسيخ مجتمع المواطنة والديمقراطية والمساواة التي تهدف الى ارساء مدرسة المواطنة الذي رفعته الوزارة شعارا للسنة الدراسية الحالية والذي يهدف للتفعيل الأمثل للأندية التريوية وتزويدها بوسائل العمل الضرورية وتوفير الظروف الملائمة لتنشيطها بغية تعزيز السلوك المدني والمواطنة وترسيخ قيم النزاهة واحترام الحق والقيام بالواجب والحد من السلوكيات المشينة بالوسط المدرسي” .

و أضاف القدرة ان “هذا التتويج الوطني ينضاف لحلقات التميز الخاصة بثانوية الأمير مولاي عبد الله التأهيلية بالرشيدية منوها بالمجهودات الجبارة التي تقوم بها الاطر التربوية و الادارية بالمؤسسة و جميع الشركاء التربويين خاصة جمعية امهات و أباء و أولياء التلاميذ مشيدا بالانخراط الجاد و المسؤول لتلاميذ المؤسسة داخل الاندية التربوية”.

ما رأيك؟
المجموع 15 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق