ولي العهد يمثل الملك في حفل إطلاق العمليات المينائية لميناء طنجة المتوسط 2

1
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس ـ و م ع

مثل ولي العهد الأمير الحسن، الملك محمد السادس،يوم الجمعة، بإقليم الفحص -أنجرة (جهة طنجة -تطوان -الحسيمة) في حفل إطلاق العمليات المينائية لميناء طنجة المتوسط 2، وهي منصة ستمكن من تحويل المركب المينائي طنجة المتوسط إلى ميناء رائد، وأول قدرة مينائية بالبحر الأبيض المتوسط.

وسيدعم هذا الميناء الجديد، الذي يشتمل على محطتين للحاويات بقدرة استيعابية إضافية تبلغ 6 ملايين حاوية “اي في بي”، موقع المركب المينائي طنجة المتوسط كقطب مرجعي بإفريقيا والعالم، من حيث التدفقات اللوجيستية والتجارة الدولية، لتتجاوز قدرته الإستيعابية 9 ملايين حاوية.

ويأتي أيضا لتعزيز تموقع المغرب في الفضاء الأورو -متوسطي وداخل محيطه المغاربي والعربي، وكذا لتثمين مكانته كقطب للمبادلات بين أوروبا وإفريقيا من جهة، والبحر الأبيض المتوسط والمحيط الأطلسي من جهة أخرى، وتعزيز دوره المركزي في الآن ذاته، كشريك فاعل في المبادلات الدولية والمندمج في الاقتصاد العالمي بشكل جيد.

واستطاع ميناء طنجة المتوسط، الذي يعتبر مبعثا حقيقيا للاعتزاز، ربط المغرب بـ77 دولة و186 ميناء، مساهما بذلك في تموقع المملكة على الساحة البحرية الدولية، والارتقاء بها من المركز الـ83 إلى المركز الـ17 في ترتيب مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية.

ويشتمل هذا المشروع الهيكلي، من جهة أخرى على عدد من مناطق الأنشطة التي عرفت استقرار أكثر من 912 مقاولة في مجالات الصناعة واللوجيستيك والخدمات، ما مكن من خلق أزيد من 75 ألف منصب شغل مباشر.

واستعرض رئيس الوكالة الخاصة طنجة المتوسط، فؤاد البريني، إنجازات ميناء طنجة المتوسط، وكذا آفاق تطويره في غضون 2025، إذ قدم في هذا الصدد برنامجا استثماريا طموحا جديدا بقيمة 9 ملايير درهم، يروم تعزيز التنافسية اللوجسيتية المغربية والقارية في الآن ذاته، إلى جانب المساهمة في تعزيز دور المملكة كفاعل أساسي في المحاور اللوجيستية العالمية.

ويشمل هذا البرنامج زيادة قدرات المعالجة المينائية وتهيئة مناطق تسهيل جديدة لمواكبة نمو الصادرات المغربية الصناعية والفلاحية.

من جهته، عبر الرئيس التنفيذي لمجموعة “”أي بي مولر مايرسك”، الشركة المكلفة باستغلال المحطات المينائية، عن الالتزام باستثمار قرابة 10 ملايير درهم في محطة ميناء طنجة المتوسط 2، الذي يستخدم أفضل التكنولوجيات، والذي سيكون أحد أكثر الموانئ استراتيجية على المستوى الدولي للرائد البحري الدولي “مايرسك”.

ما رأيك؟
المجموع 16 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في اقتصاد

تعليق واحد

  1. Maghribi

    في 11:46

    كل ما سمعنا خبرا بارزا يحمد فيه الله سبحانه ويكون الخبر في بلدنا الحبيب كل ما زدنا اعتزازا لانتماء .حقيقتا البلد في نمو وازدهار والميناء يعد من اكبر الموانى في شمال افريقيا ومجهز باحدت المعدات اللوجستكية وهدا جميل لاعيب فيه بل اكتر من دلك ان المساحة المعدة للداك جهزة ورممة في اجال معقولة.. لكن ليس هدا هوا المنشود والمطلوب من هدا الميناء فالتاخير والبيروقراطية طاغية في عقول الموطفين وكانك تطلب منهم المستحيل انا لا اعمم لكن الغلبية المطلقة تاتي للعمل وكانها مرغمة ولاستفسار والتيقن من كلامي ادعوا الصحف الوطنية الغيورة ان تفتح تحقيق في الموضوع وسترا حجم العراقيل المقدمة في هدا الباب تم ادعوا ان تاخدوا اراء الساءقين الدين يمرون كل يوم الى الضفة الاخرى التي تبعد سوى ب١٤كيلومتر والفرق الشاسع بين داك وداك واليكم التعليق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

مجلس الحكومة يصادق على مشروع قانون مالية 2020

صادق مجلس الحكومة المنعقد اليوم الخميس بالرباط، تحت رئاسة رئيس الحكومة سعد الدين العثماني،…