عمدة باريس السابق: لا أشعر بالخوف في تونس.. وشعبها شجاع

هبة بريس - وكالات

قال عمدة باريس السابق، برتران ديلانوي، إنه لا يشعر بالخطر في تونس أكثر من باريس، مؤكدا على شجاعة الشعب التونسي.

وأضاف ديلانوي، الذي يقضي سنويا فترة هامة في تونس، في تصريح لإذاعة “RTL” الفرنسية، أنه رغم العمليتين الإرهابيتين اللتين حدثتا ،أمس الخميس، في شارع “شارل ديغول” وقرب مقر الوحدة المختصة في مكافحة الإرهاب، فإن تونس حققت نجاحا كبيرا في المجال الأمني، وهي ديمقراطية ناشئة ما زال الطريق طويلا أمامها.

وتابع: ”لم تقع هجمات في تونس من هذا القبيل منذ عدة سنوات.. لا أشعر بالخطر في تونس أكثر من باريس”، مضيفا: “التونسيون لن يستسلموا، يجب أن نكون أكثر من أي وقت مضى تضامنا مع الشعب التونسي”.

وأعلن تنظيم “داعش” الإرهابي مسؤوليته عن الهجومين الانتحاريين اللذين هزا العاصمة التونسية، وقالت وزارة الداخلية إنهما أسفرا عن مقتل شرطي وإصابة 8 أشخاص (5 أمنيين و3 مدنيين).

وتزامن ذلك مع إعلان رئاسة الجمهورية أن الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي “تعرض لوعكة صحية حادة استوجبت نقله إلى المستشفى العسكري بتونس”.

ما رأيك؟
المجموع 9 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق