الرئيس الجزائري ينتقد المطالبين بفترة انتقالية

هبة بريس - وكالات

اتّهم رئيس أركان الجيش الجزائري أحمد قايد صالح المطالبين بفترة انتقالية في البلاد بالسعي إلى “حماية الفساد من خلال تأجيل محاربته”، مشدّداً على أنّ “لا مهادنة” مع الفساد الذي يسعى القضاء، بدعم من الجيش، إلى مكافحته.

وقال رئيس الأركان بحسب ما نقلت عنه وكالة الأنباء الرسمية إنّ “الأهداف الحقيقية للراغبين في تبني الفترات الانتقالية (…) تكمن في حماية الفساد من خلال تأجيل محاربته، وذلكم هو نهج المفسدين أعداء الشعب والوطن”.

وأضاف في كلمة ألقاها خلال زيارة إلى الأكاديمية العسكرية في مدينة شرشال (نحو 90 كيلومتراً غرب العاصمة الجزائر) أنّ “بعض الأطراف المغرضة تحاول التشويش على العدالة والتشكيك في أهمية محاربتها للفساد، بحجّة أنّ الوقت ليس مناسباً الآن لمحاربة هذه الآفة ويتعيّن تأجيل ذلك إلى ما بعد الانتخابات، وهنا يتضّح للعيان مصدر الداء بل منبع الوباء”.

وشدّد الفريق قايد صالح على أنّه “لا مهادنة ولا تأجيل لمسعى محاربة الفساد، بل، سيتواصل بإذن الله تعالى وقوته، بكل عزم وصرامة وثبات قبل الانتخابات الرئاسية وبعدها”.

كما جدّد رئيس الأركان رفضه المرحلة الانتقالية، وقال “أكّدنا أكثر من مرة على أنّ الخروج بأي شكل من الأشكال عن السياق الدستوري، يعني الوقوع في احتمالات غير محمودة العواقب أي الوقوع في الفوضى، لا قدر الله، وتلكم هي أمنية العصابة ورؤوسها ومن والاها من أذنابها”.

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
7

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق