العثور على جثة عجوز داخل مطفية بجماعة الرحالة‎

ضاهر محمد؛ مراكش

لقيت سيدة مزدادة سنة 1950 مصرعها، يوم امس الأحد 23 يونيو، بمسكنها الذي تقطن به وحيدة، بعد انتشالها من داخل حفرة لتجميع مياه الأمطار “مطفية” بدوار اكركار التابع لجماعة رحالة قيادة متوكة، بعدما ألقت بنفسها بداخلها.

وبحسب مصادر موثوقة لهبة بريس، فالهالكة المسماة قيد حياتها “ي.م” كانت تعاني من اضطرابات نفسية، حيث اختفت عن الأنظار مما جعل أفراد أسرتها يباشرون عملية البحث، ليتم العثور عليها وسط “المطفية” التي يبلغ عمقها 4 أمتار، لتتم عملية انتشالها من طرف ساكنة الدوار وهي على قيد الحياة، وبعد نصف ساعة من الزمن لفظت أنفاسها بمسكنها بالدوار المذكور.

هذا وفور علمها بالواقعة هرعت عناصر الدرك الملكي للمركز الترابي بتولوكلت الى عين المكان للوقوف على ملابسات النازلة والاستماع إلى افراد عائلتها، ونقل جثة الهالكة الى مستودع الأموات بمراكش قصد إخضاعها للتشريح الطبي بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق