أخنوش: دافعنا عن الأمازيغية بهدف ضمان تكافؤ الفرص

هبة بريس من وارزازات

أكد رئيس حزب التجمع الوطني للاحرار، عزيز أخنوش، أن حزبه دافع عن المصادقة عن قانون الامازيغية بهدف ضمان تكافؤ الفرص، وبهدف تمكين المواطن والمواطنة الذين يتحدثون الامازيغية من التواصل بالادارات والمستشفيات وغيرها دون عائق أو مشكل

وأبرز رئيس التجمعيين، خلال كلمته بالمنتدى الجهوي لشبيبة التجمع بجهة درعة تافيلالت،  أن الامازيغيه ليست مسألة لغة فقط، بل لها مكانة واعتبار كأحد مكونات الهوية المغربية.

وشدد اخنوش، على أن اللغة الامازيغية لغة رسمية بفضل الدستور وبفضل نضالات نساء ورجال  “ايمازيغن”، لافتا أن وزراء الاحرار يعملون على تنزيل وتفعيا اللغة رسميا بالادارات التابعة لهم في أقل من 6 أشهر.

وتابعا أخنوش مخاطبا الحاضرين بالقول:”متخليوش القضية الامازيغية حبيسة ناس عطلو اخراج القانون لمدة 8 سنوات”، قبل أن يسترسل قائلا :”و لولا خوف هاد الناس من العقاب في صناديق الاقتراع لاستمروا في ذلك ”

ما رأيك؟
المجموع 16 آراء
3

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. تكافؤ الفرص ليس في اللهجة وانما في ثروات البلاد و الشغل و التطبيب و التعليم

  2. انت تدافع عن نفسك لتلميع صورتك و كسب أصوات الامازيع للوصول الى رئاسة الحكومة لا حتى ولا اكثر .يعني كدير الامازيغ طريق للوصول . نصيحة كفي من استغلال مثل هذه المواضيع لكسب الاصوات . الامازيغ بغاو مشاريع ماشي كلام في الهواء

  3. انت من فقّرتَ المغاربة . لماذا لم تُخفَّض من ثمن البنزين رغم أنه بلغ 60 دولار للبرميل عالميا ؟ انت تريد الخير للمغاربة …. على رقبتك انت تقضي مصالحك الشخصية فقط و تضحك على الشعب المغربي..

  4. الاولى ان تجتهد في إرسال الطرق والمصثوصفاث والماء الكهرباء الى المناطق المقطعة في الجبال والكهوف عوض الكلام الفارغ لتضمن الاصوات عوض الكلام الفارغ وتوزيع الدجاج

  5. لهؤلاء الجاهلين اقول لهم ان المهوية الامازيغية للمغرب هي كل شيءقبل الطرق وقبل المستشفيات لان الشعوب تعرف بهوتتها لا تبيعوا انفسكم ايها المغاربة للمشارقة المتخلفين عليكم بتقوية لغتكم الامازيغية فهي هويتكم شخصيتكم الحقيقية فكفاكم من انفصام الشخصية وارجعوا الى اصلكم فالاسلام لا يتنافى مع اللغة الامازيغية التي خلقها الله كساءر اللغات.

  6. ما رأيك في الشباب الذين ينتحرون ويغرقون يوميا ، أليس هذا اهم من التفاهات التي تتشدق بها. المغاربة بحاجة ماسة الى الشغل والتطبيب والتعليم والعدل. كفانا من سياسة أباك صاحبي، والانتهازية ومول الشكارة والأعيان، والفاسدين والمفسدين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق