استدعاء الشرطة لمنزل الوزير السابق جونسون بسبب شجار عائلي

هبة بريس ـ وكالات

استدعى جيران لوزير الخارجية البريطاني السابق والمرشح لقيادة حزب المحافظين بوريس جونسون الشرطة بعد سماع أصوات شجار عائلي محتمل.

وأفادت صحيفة “غارديان” البريطانية بأن الشرطة وصلت إلى المنزل الذي يسكن فيه جونسون مع شريكته كاري سايموندز الليلة الماضية بعد تلقي اتصال هاتفي من أحد جيران جونسون أعرب عن قلقه على سلامة مرأة كانت تستغيث.

وقال جار جونسون وسايموندز إنه سمع أصوات شجار وكسر الأواني وصراخ امرأة.

وبعد حديث مع جونسون وشريكته تأكدت الشرطة من عدم وقوع أي مخالفات أو أسباب لتدخلها.

وتجدر الإشارة إلى أن جونسون الذي يتصدر السباق لتولي قيادة حزب المحافظين، لا يزال بانتظار إتمام الطلاق من زوجته مارينا ويلر التي عاش معها 25 عاما.

ويعتقد بأن سبب طلاقه علاقته مع كاري سايموندز (31 عاما) التي كانت متحدثة رسمية باسم حزب المحافظين.

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. لو استدعيت الشرطة لمنزل اي مهاجر في الدول الغربية اذا وقع نفس الحدث في بيته كما حدث لهذا الإنكليزي
    لاخدوه فغلوه ثم الجحيم صلوه ثم في سلسلة ذرعها نصف ذراع اسلكه إنه كان لايمتلك عينان زرقاوان ولا شعر اشقر ، وهكذا هم المهاجرون معذبون بين نار العنصرية في المهجر ونيران الدكتاتورية والفساد والاستبداد في بلدهم الأصلي ، والى ان يعامل الناس سواسية فيما بينهم سننتظر عهودا ولن نحصل على ذلك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق