السلطات الجزائرية ترحل 12 “حراكا” والسلطات المغربية توقف “مخزني” بسبب الهجرة السرية

هبة بريس : وجدة

رحلت السلطات الجزائرية مؤخرا، 12 مهاجرا سريا من أصل مغربي عبر المعبر الحدودي المغربي الجزائري “زوج بغال” واحتفاظها ب 42 مهاجرا بالسجن.

وأفادت مصادر لموقع هبة بريس، ان حوالي 54 مغربيا كانوا مرشحين للهجرة الغير الشرعية الديار الأوربية انطلقوا عبر قارب بساحل السعيدية ليلة عيد الفطر ليجرفهم التيار بالسواحل الجزائرية ويتم إلقاء القبض عليهم في عرض البحر من طرف قوات خفر السواحل وسجنهم والذين تم ترحيلهم يتوفرون على وثائق ثبوت الهوية .

و أفادت نفس المصادر، فقد أوقفت المصالح الأمنية بمدينة السعيدية، يومه الإثنين 17 يونيو الجاري، أحد أفراد القوات المساعدة بتهمة تسهيل المأمورية أمام مجموعة من الأشخاص من أجل الهجرة السرية نحو الضفة الشمالية بحرا إنطلاقا من شاطىء الجوهرة الزرقاء عبر قارب مطاطي.

وكشفت المصادر ذاتها، أن السبب الذي كان وراء إكتشاف الأمر، تصريح بعض المرشحين للهجرة أثناء التحقيق معهم من قبل المصالح الأمنية، أنهم دفعوا مبالغ مالية مهمة ل “المخازني” الموقوف قدرتها مصادرنا بحوالي 6 ملايين سنتيم من أجل تسهيل المأمورية أمامهم للهجرة نحو الشواطىء الإسبانية عبر قارب مطاطي إنطلاقا من شاطئ مدينة السعيدية.

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
3

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق