حل اللجان الدائمة لمجلس جماعة وجدة يعمق الانقسام في صفوف البيجيدي‎

هبة بريس : وجدة

شكلت مراسلة بعض أعضاء فريق حزب العدالة والتنمية لمجلس جماعة وجدة بشأن عقد دورة استثنائية وفق المادة 36 من القانون التنظيمي 113.14 للجماعات المحلية انقساما في صفوف الفريق.

حيث أن المراسلة الذي يتوفر موقع هبة بريس بنسخة منه، والموقعة من طرف 15 عضوا من أصل 28 عضو وعضوة المشكلة للفريق والمتخندق في صف المعارضة،حيث تدعو رئيس جماعة وجدة بعقد دورة استثنائية من أجل التدوال في عدة نقط أبرزها إقالة رؤساء اللجن الدائمة للمجلس ونوابهم وحلها وإعادة تشكيلها، وإنتخاب رؤساء اللجن الدائمة ونوابهم، وكذلك إقالة نائب كاتب المجلس وإعادة إنتخابه، ولقيت المراسلة معارضة باقي أعضاء فريق المصباح الغير الموقعين وأبرزهم النائب البرلماني عبد الله الهامل وعضو مجلس جهة الشرق محمد التوفيق والذي قرر تجميد عضويته.

ففي مراسلة الأمين العام لحزب العدالة والتنمية سعد الدين العثماني، ذكر محمد توفيق عضو فريق منتخبي الحزب بجماعة وجدة برغبته تقديم إستقالته نظرا لتدهور التنظيم بعد أن كان العمل الجماعي رافعة لعمل الحزب بالمدينة، صار اليوم عبئا عليه وفأسا لعدم التنظيم، ويقينه ان الحزب أصبح يتحمل أعباء الأعضاء وتبعاتها بدلا ان يتحملوا هم أعباءه وتبعاتها.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق