ازمة طلبة الطب …ماء العينين تجلد حكومة العثماني بسبب “العدل والإحسان”

قالت البرلمانية عن حزب العدالة والتنمية، أمينة ماء العينين، إن اتهام الحكومة لجماعة “العدل والإحسان” بتحريض طلبة الطب والصيدلة على الاحتجاج، هو انتقاص من شأن هؤلاء الطلبة وجعلهم مجرد قطيع.

وجاء في تدوينة فايسبوكية لماء العينين “أتابع موجة الاستنكار والتهكم والسخرية السوداء من بلاغ حكومي سمح لنفسه بذكر جماعة العدل والاحسان وتحميلها مسؤولية احتجاجات الطلبة الأطباء الذين انتقص البلاغ من شأنهم وجعلهم مجرد قطيع يتم توظيفه في معركة لاتعنيه”، مشيرة إلى أن بلاغ الحكومة جاء بـ” أسلوب التحدي وإذكاء التوتر بالتلويح بالرسوب والفصل عن الدراسة”، متسائلة في ذات التدوينة :“لست أدري ماهو الهدف الذي سيحققه بلاغ كهذا؟”

وشددت ذات البرلمانية على أن الوضع كله يدعو للكثير من الأسف”، مضيفة أنها لا تشعر أن هناك من يستطيع (البلاغ) تبنيه والدفاع عنه”.

وأثار الاتهام الذي وجهته الحكومة المغربية إلى جماعة “العدل والإحسان” بالوقوف وراء احتجاجات طلبة الطب والصيدلة ومقاطعتهم الامتحانات بمختلف كليات الطب بالمغرب، سخرية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، فيما اعتبرت الجماعة موقف الحكومة “انحطاطا” و”استخفافا بنخبة عريضة من المجتمع وبعقول الناس ووعيهم”.

واتهمت الحكومة، صراحة، جماعة العدل والإحسان بتحريض طلبة الطب على الاحتجاج ومقاطعة الامتحانات.

وجاء في بيان الحكومة الذي تلاه الناطق باسمها، أمس الخميس، في ندوة صحفية: “تؤكد الحكومة أن هناك جهات أخرى، وبالضبط جماعة العدل والإحسان، استغلت الوضعية لتحريض الطلبة من أجل تحقيق أهداف لا تخدم مصالحهم”.

ما رأيك؟
المجموع 32 آراء
10

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. همسة: ينبغي حل جماعة العدل والاحسان، ومصادرة ممتلكاتها، وتشميع افواه اعضائها، فقد تاكد أنها المسؤولة الأولى عن مشاكل المغرب المختلفة، وخاصة المشاكل التي أخرجت طلبة كليات الطب إلى الاحتجاج ودفعتهم إلى مقاطعة الامتحانات.
    هذا ما ينبغي أن نطالب به الحكومة بعد أن أكدت رسميا مسؤولية الجماعة عن “تحريض” طلبة كليات الطب على النضال.
    وببلاغها الاتهامي توفر الحكومة أرضية مناسبة لتعزيز الفشل الذي راكمه وزيراها في تدبير ملف كليات الطب والصيدلة.
    شخصيا اعتبر البلاغ الحكومي شاردا وغير مسؤول، واستنكر مصادرة حق الطلبة في الانتماء المشروع، واستنكر تفسير نضالاتهم على أنه مجرد تحريض من جماعة العدل والاحسان.
    على الحكومة الارتقاء إلى مستوى حكومة الحريات، وان تحترم حق الطلبة في الاحتجاج والنضال، وتحترم نضجهم السياسي ووعيهم المسؤول، وأن تكف عن محاولة شيطنة نضالاتهم بجعلها مجرد ورقة سياسية للإبتزاز من طرف الجماعة.
    إن البلاغ الحكومي يكرس المقاربة الأمنية وليس الحقوقية والقانونية في تدبيرالملف باتهام الجماعة بتحريضهم على النضال. وهذا لا يمكن قبوله.
    منقول

  2. لقد سمت الحكومة الأمور بمسمياتها نقطة الى السطر . نعم العدل والإحسان هي تؤجج طلبة الطب والأساتذة المتعاقدين . ونحن من داخل الطلبة نعي من يحرك ويرسم ويؤجج . انهم عناصر عدلاوية فلا مجال للمزايدة في هذا الأمر . تحية للحكومة اول مرة تسمي الأمور بمسمياتها

  3. كل من حرك ساكنا فهو يمس بالجانب الامني…المقاربة الامنية هي السبب في تراجع التعليم خصوصا لاننا ننتمي الى الميدان ونتكلم بخطاب حجاجي لا انفعالي مدسوس هدفنا انتقاد العيوب لان مقولة العام زين فشلت…الحكومة تسعى الى تفريق وحدة الطلبة وتكتلهم بشتى الطرق والاساليب ولكن يبقى الحق حق وكلام الليل يمحوه النهار…هدف الحكومة هو جر المواطن البسيط عن المشكل الحقيقي ويضيع وقته في العدل والاحسان فقط..العدل والاحسان والمرستان وباكستان و جاكيشان سببه الاحزاب التي عاجزة عن تاطير المواطن ولا تحضر الامناسبة الانتخابات فتفتح الحوانيت والدكاكين …صار دورها دور الخيط الابيض..فهي مع الجميع وضد الجميع هدفها المال لا الرجال كما جاء في مقامات الحريري…

  4. يجب الضرب بيد من حديد على ايدي كل منخرط في العدل والاحسان لان حركة العدل والاحسان هي حركة غير شرعية وتعمل على تخريب الوطن وتعمل على تكسير سياسة الامة . نعود الى اضرابات طلبة الطب فاولا يجب طرد زعيم تنسيقية طلبة كلية الطب فعندما تطرد الزعيم تستقيم الامور ونحن نتساءل لماذا طلبة كلية الطب لا يضربون من اجل غلق مؤسسات التعليم الخصوصي الثانوي والاعدادي والابتدائي والجواب بسيط لانهم هم من يدرسون في هذا النوع من التعليم لانهم كلهم اثرياء وما عليك الا ان تمر بمحاذاة اية كلية الطب فستجد جميع طلبة كليات الطب بالسيارات الفارهة وهؤلاء الطلبة هزيلي التكوين ولهذا فهم يخافون من طلبة الطب في التعليم الخصوصي لان طلبة التعليم الخصوصي لهم تكوين عال لانهم يقضون السنة كلها في الدراسة عكس طلبة الطب العمومي فهم يقضون السنة كلها في الاضرابات لانهم يريدون احتكار مهنة الطب لهم ولابناءهم مستقبلا لاننا نعلم ان في المغرب سلم الحراك الاجتماعي معطل لان الطبيب بنجب الطبيب والمهندس ينجب المهندس والمحامي ينجب المحامي ….الخ والفقير ينجب الفقير ولن تجد ولو طالبا واحدا من الطبقة الفقيرة في كليات الطب العمومي ولو افترضنا اننا ليست لنا نفس النباهة ولكن من حق الوطن ان يسمح للجميع بتطوير مواهبه ولهذا اطلب بكل الحاح ان يفتح باب التوظيف بالمباراة للجميع اي لحاملي الشواهد من التعليم الخصوصي ومن التعليم العمومي وهذا هو العدل ومن له تكوين عال فهو الذي سينجح اما ان تاتي فئة صغيرة تدرس باموالنا رغما عن انفنا وتريد احتكار الطب لها ولابنءها فهذا قمة الظلم لان هذا يحرم فئة كبيرة من المجتمع تريد التكوين بمبادراتها الخاصة ولكن المباراة هي الحكم كما اطالب الحكومة بكل الحاح ان تنع اطباء المغرب من الهجرة الى الخارج للعمل في الخارج لانه كل سنة يهاجر اكثر من 1200 طبيب للخارج بعدما تكونوا من اموالنا رغما عن انفنا

  5. قسما لولى هذه الاحزاب وجمعيات الهدم وسياسيو الانقلابات العسكرية وغير العسكرية التى عرفها المغرب وعطلت مسيرة الاقتصاد الوطنى منذ فجر الاستقلال الى الان ما كنا بالعالم الثالث . ولكنا الى جانب اليابان ترتيبا عالميا من حيث الصناعة والاقتصاد . العدل والاحسان . والحقيقة بهذه الجمعية جمعية لا عدل ولا احسان بالمقابل جمعية منذ ولا دتها حتى الان مشروعها زرع الفتنة من خلال شعاراتها بالداخل والخارج ولولى حكمة الدولة المغربية ويقظتها لظهر العجب . وفى الاخير اللهم اجعل كيد عدلها واحسانها فى نحرها . امين . وبيان الحكومة صائب .

  6. .. طَلَبَة يطالبون بحقوقهم المشروعة و السلطات المغربية تصم آذانها عن المسألة و لا تولي للتعليم أي اهتمام سواء في الطب أو في غيره من صنوف التعليم تتلكّأ في الأمور كلها و تتذرّع بمبرّرات لا محلّ لها من الإعراب.. لا يمكن الحسم في هذه المسألة و حل مشاكلها إلا بالاستجابة لمطالب الطلبة و عدم زجّ القضية في توافه السياسوية الفارغة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق

تحرص ar.hibapress.com على حماية خصوصية المعلومات الشخصية التي تتلقاها منكم عند استخدام مختلف خدماتها . cookies

Cookie settings

Below you can choose which kind of cookies you allow on this website. Click on the "Save cookie settings" button to apply your choice.

FunctionalOur website uses functional cookies. These cookies are necessary to let our website work.

AnalyticalOur website uses analytical cookies to make it possible to analyze our website and optimize for the purpose of a.o. the usability.

Social mediaOur website places social media cookies to show you 3rd party content like YouTube and FaceBook. These cookies may track your personal data.

AdvertisingOur website places advertising cookies to show you 3rd party advertisements based on your interests. These cookies may track your personal data.

OtherOur website places 3rd party cookies from other 3rd party services which aren't Analytical, Social media or Advertising.