“الاشتراكي الموحد” يحمل الدولة مسؤولية السنة البيضاء في كليات الطب

4
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس ـ الرباط

وصف الحزب “الاشتراكي الموحد” احتجاجات طلبة كلية الطب بـ ” العادلة ” وقال انه نه يتابع بقلق بالغ التطورات التي عرفها هذا الملف مشيدا باحتجاجاتهم ” التي تاتي ضدا في المخططات التخريبية الرامية إلى إقبار الخدمة العمومية في مجال الصحة والتعليم ورهنها بمصالح لوبيات القطاع الخاص”.

وأضاف الحزب في بلاغ له، أنه أمام تعنت وتجاهل المسؤولين لمطالب طلبة الطب، الذين خاضوا نضالات منذ شهر مارس عبر بيانات ووقفات ومسيرات، ومقاطعة متقطعة ومفتوحة للدراسة والخدمة التطبيقية، ثم مقاطعة الامتحانات بعد استنفاذ كل الإمكانيات الأخرى.

واعلن الحزب تضامنه ودعمه اللامشروط لطلبة كليات الطب من أجل الدفاع عن حقوقهم وتحقيق مطالبهم المشروعة قبل ان يندد بنهج الدولة لأسلوب القمع والتهديد لإجهاض النضالات السلمية للطلبة وثنيهم عن المطالبة بحقوقهم.

وحمل الحزب الدولة مسؤولية السنة الجامعية البيضاء التي تلوح في الأفق وتبعاتها النفسية والبيداغوجية والاجتماعية مطالبا في نفس الوقت بفتح حوار جدي ومسؤول وعاجل مع ممثلي الطلبة، والتجاوب مع مطالبهم لإنقاذ الموسم الدراسي.

كما ثمن الحزب عاليا روح التضامن الذي عبر عنها الأساتذة والأطباء الداخليين والمقيمين، وكذلك استجابة الأمهات والآباء لنداء تنسيقية الطلبة بتنظيم وقفات احتجاجية يوم 10 يونيو الجاري، تعبيرا عن مساندتهم ودعمهم لنضالات أبنائهم.

الى ذلك قال الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي، ان إضرابات طلبة الطب ومقاطعتهم للامتحانات لن تؤثر على مباراة ولوج الكلية، وأن امتحانات ولوج السنة الأولى ستجرى وفقا لما هو مقرر.

وقال الخلفي في الندوة الصحفية التي أعقبت الاجتماع الأسبوعي للمجلس الحكومي اليوم الخميس، أن الالتزامات التي قدمها كل من وزير الصحة أنس الدكالي ووزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي سعيد أمزازي، هي التزامات حكومية، ستعمل الحكومة على تنزيلها.

وأوضح الناطق الرسمي باسم الحكومة، أن مطلب الطلبة المتعلق بمباراة الإقامة والذي يريد الطلبة منه منع الأطباء الحاصلين على شواهد من كليات خاصة من اجتياز مباراة الإقامة، غير معقول، مشيرا إلى أن الحكومة لا يمكن أن تحدث تمييزا بين الأطباء، باعتبار أن معيار اجراء المباراة يبقى علميا فقط، قائلا أن الحكومة “لا يمكن أن تقبل إجراء فيه مبدأ يمس بتكافؤ الفرص ويخلق تمييزا بين المغاربة”.

ما رأيك؟
المجموع 16 آراء
3

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في مجتمع

4 تعليقات

  1. فاسي

    في 19:34

    سوف تتههمكم الحكومة المحكومة بتحرسض طلبة كلية الطب على العصيان المدني كما اتهمت جماعة العدل والإحسان بذلك.

  2. أم أيمن

    في 23:00

    من يحرض التلاميذ لتأزيم الوضع الهش الذي تعيشه مؤسساتنا التعليمية ويعرقل كل محاولات الإصلاح فمصيره العزل التأديبي فماذا سيبقى إذا سقطت هيبة الدولة غير السيبة والفوضى.

  3. طليعي واهم.

    في 23:03

    يا ايها الاشتراكي الموحد انه وبمنطق الفقهاء حتى ((تحصيل حاصل)).الم تشبعوا من هذه التراكيب ام ان في الامر سر او اسرار؟ومن سيكون اذا لم تكن الدولة هي المسؤولةظ وكم من مرة ستعيدون فيها نفس العنوان فيما يرتبط بمسؤوليات فاشلة للدولة في شتى مجالات الحياة؟طوروا من عزيمتكم على النضال غير الملوث بالكراسي والجاه والعظمة و….الطمع الشخصيكما عبر يوما رفيقكم بلافريج…؟نحترمكم بصدق لاننا منكم ولكن….هيهات …

  4. واش فهمتني ولا ..لا..

    في 00:17

    اذا لم تستحيي فاصنع ما شئت. الدفاع عن الباطل او كما نقول نحن المغاربة كاري حنكو…المسؤولية تتحملها الحكومة المحكومة.اما ان تدخل جماعة فهو اشهار وترويج لاييولوجيتها ويجب محاكمة الناطق الرسمي..انا اب لطالب بالطب العمومي ارفض حضور دعوة الداخلية لانني لست مجرما وابني ليس قاصرا بل هو راشد وافخر بذلك..ثم ثانيا الحكومة حددت25يونيو لاجراء الامتحان.فهل هؤلاء مسؤولون فعلا ام انهم صدموا واشكل الامر فهم لايعقلون.المشكل ليس بين قطاع عام وخاص .المشكل صنعته الحكومة لترتزق منه والا ما قول الوزير اللي بغا يقري ولدو يضرب ايديه لجيبو…واش فهمتني ولا لا…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

إتحاديو إنزكان يطالبون العامل بفتح تحقيق في خروقات اقتصادية بالمدينة

راسل فرع الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بانزكان، رسالة الى عامل المدينة حول موضوع تدبير …