زعيم يعدم جنرالا برميه في حوض أسماك مفترسة

زعمت تقارير تناقلتها وسائل إعلام غربية قيام الزعيم الكوري الشمالي، كيم جونغ أونغ، بإعدام جنرال عبر رميه في حوض مليء بأسماك البيرانا المفترسة.

وقالت صحيفة “ميرور” وموقع “فوكس نيوز” أن الجنرال، الذي اتهم بالتخطيط لانقلاب، ألقي في حوض الأسماك المفترسة، قبل أن يموت غرقا أو متأثرا بجراحه.

وأضافت الصحيفة أن من تولوا إعدام الضحية قاموا بشق صدره وبتر يديه قبل رميه في الحوض.

وادعى التقرير الذي أشارت إليه “ميرور” أن الزعيم الكوري استلهم فكرة الإعدام من فيلم جيمس بوند لعام 1977 “The Spy Who Loved Me”، الذي يظهر عملية قتل شخصيات من خلال رميها في حوض سمك مليء بأسماك القرش.

وأضاف التقرير المزعوم أن كيم جونغ أون يملك حوضا مليئا بأسماك “بيرانا” المستوردة من البرازيل.

يذكر أن أسماك البيرانا تعيش في المياة العذبة في أنهار أمريكا الجنوبية، ومن المعروف عنها أسنانها الحادة وشهيتها للحوم.

ما رأيك؟
المجموع 18 آراء
12

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق