البرلماني “البيجيدي”: “نسيت هواتفي في جيبي ولم أغش في الامتحان”

7
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس

عمم البرلماني عن حزب العدالة والتنمية، نور الدين قشيبل، بلاغا على وسائل الاعلام، كشف من خلاله روايته حول “تورطه” في الغش بامتحانات الاولى بكالوريا.

وقال قشيبل في بلاغه: “اتجهت صباح اليوم كباقي التلاميذ إلى إعدادية العرفان في الرباط بسيارتي ونزلت منها ودخلت المؤسسة كباقي التلاميذ ومن بعد التحقت بالقاعة رقم 2 لاجتياز امتحان اللغة الفرنسية”

وبعد عشرين دقيقة، يقول قشيبل، “تفاجأت بمدير المؤسسة ومعه أحد الاعوان دخل القسم وجاء عندي وطلب مني الوقوف وبدأ يفتحصني وطلب مني هواتفي فأمددتهم له، ومن بعد طلب مني أن أذهب معه إلى مكتبه فسألني عن شخصي وهويتي وعملي فقدمت له كل الشروحات”.

بعد ذلك طلب مدير المؤسسة مني انتظار مدير الأكاديمية، فانتظرته أكثر من ثلاثة ساعات، ومن بعد جاء النائب واعتذر لي عن تعذر مدير الاكاديمية من المجيء لاتزاماته وقال إذهب وسنتصل بك لاحقا فطلبت منه هواتفي فقال لي يجب أن يتصل بي مدير الأكاديمية.

وأكد البرلماني أن احتفاظه بالهواتف في جيبه “كان سهوا ولم يكن أبدا لأي قصد آخر”، مضيفا بالقول:”تعودت أن أحتفظ بها دائما في جيبي بحكم ارتباطاتي التمثيلية والمهنية,

وشدد البرلماني على أن “ما حدث لا علاقة له نهائيا بمحاولة للغش”، مقدما اعتذره عن ما وقع.

ما رأيك؟
المجموع 19 آراء
16

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في سياسة

7 تعليقات

  1. محسن

    في 19:26

    في باب المراكز توجد لافتات كبيرة تدعوا لمنع إدخال الهواتف، في مداخل المراكز هناك موظف يدعو للتخلي عن الهواتف، في الأقسام توجد مطبوعات تدعوا لحذر الهواتف. هاد خانا إنا عوار و إما كيتسطي علينا

  2. ***LEMBIRIKOVICH***

    في 20:19

    لو انه كان شريف النفس لما انكر.. هو يعلم علم اليقين ان الهواتف و اللوحات و الحاسوب ممنوع في قاعات الامتحان و هناك لافتة في الباب و اخرى في جاخل الثانوية الاعدادية تحث على ان اصطحاب الهواتف ممنوع. كيف يعقل ان يحمل معه هواتفه و ربما ؤرقة الامتحان تدل على ان هناك غش….. و لماذا مدير مركز الامتحان لم ينادي على الشرطة القضائية للتحري و تفتيش اذنية ان كان بهما لاقط جد متطور ? الكونه برلماني حجزوا هواتفه و طردوه من القاعة فقط, جون تتميم الاجرائات مع القضاء.

  3. ايوب

    في 20:31

    على الحزب الذي ينتمي اليه المعني بالامر ان يوضح للراي العام .هل السيد البرلماني امي ام انه يريد اجتياز الامتحان للحصول على شهادة باكلورية جديدة؟ ليس المهم ان حاول الغش ام لا ؟ السؤال العريض هل يمتلك مؤهلات التشريع ام لا ؟

  4. Moh

    في 21:16

    اعذار واهية و خاوية يقدمها هذا البرلماني وكأنه لا يتحسس ما في جيبه علما ان وزن الهواتف هو شيء ملحوظ لاعتبار ثقلها
    فضيحة من فضاءح نوام هذه الأمة .
    برلماني من حزب مرتزقة وتجار الدين دون أي مستوى لا تعليمي ولا حثى على مستوى الذكاء والفطنة والنباهة. غباء بكل اشكاله

  5. مشيتي فيها ....

    في 21:22

    جدران مراكز الامتحانات مغطاة باعلانات وصور تنبه الممتحنين من تجنب الغش ووسائله. الم ترى ذلك يا قشيبل؟ ام انك الفت (الابهة الخاوية) وظهرت لك المؤسسة ماوى للدراويش وهم امام برلماني من تاونات .برلماني تاوناتي يا ليل.الشبهات بالجملة ونحن من المقربين و اخوك في جلساته المعروفة عند كل التاوناتيين هو من اباح بالكثير.وقال الكثير عن تلك البناية (الكبيرة) بقلب (البرارك) او الفيلاج او مركز المدينة غير المتحضرة.اصمت وانقص من الصنطيحة يا ….

  6. مجاز

    في 23:08

    لا حرج عليه مهما انه من حزب اللا عدالة واللا تنمية

  7. abdou

    في 04:25

    صورة طبق الآصل للحزب الكذوب والخيانة الزوجية طلاق أم الأولاد من أجل زواج الكبت…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

المغرب في لجنة الممثلين الدائمين للاتحاد الافريقي تعقد بأديس أبابا دورتها الـ38 العادية

قدت لجنة الممثلين الدائمين للاتحاد الإفريقي، اليوم الاثنين بأديس أبابا، أشغال دورتها 38 ال…