ارتفاع عدد ضحايا فض اعتصام الخرطوم إلى 100 قتيل

أعلنت لجنة أطباء السودان المركزية التابعة لتجمع المهنيين المعارضة، صباح اليوم الأربعاء، ارتفاع عدد قتلى فض الاعتصام أمام وزارة الدفاع بالخرطوم، الذي جرى يوم الاثنين الماضي، إلى 100 قتيلاً.

وقال تجمع المهنيين السودانيين، في بيان له، إن القتلى سقطوا برصاص قوات التدخل السريع التي يقودها عضو المجلس العسكري، محمد حمدان دقلو المعروف بـ”حميدتي”.

واعتبر تجمع المهنيين أن “المجزرة التي شهدها اعتصام القيادة العامة، والعنف غير المسبوق الذي قوبل به المعتصمون في عدد من المدن، فيه إشارة جادة لمآلات الحال في السودان في الأيام القادمة، فالقتل والعنف سيصبح المشهد المعتاد في الشوارع”.

والاثنين الماضي، اقتحمت قوات الأمن السودانية ساحة الاعتصام وسط الخرطوم وفضّته بالقوة، بحسب قوى المعارضة، التي أعلنت مقتل 35 شخصاً على الأقل.

في حين نفى المجلس العسكري السوداني فض الاعتصام متعمداً، قائلاً إنه استهدف فقط منطقة كولومبيا المجاورة لمقر الاعتصام، التي وصفها بـ”البؤرة الإجرامية الخطرة”.

كما دعا تجمع المهنيين الدول والمنظمات لعزل ووقف التعامل مع المجلس العسكري، والضغط عليه لتسليم السلطة بدون قيد أو شرط.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. دماء الشهداء من الشعب السوداني الأبي في رقبة بني سلول وخرفان بن زايد أعداء الله، شتت الله ملكهم شياطين الإنس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى