السليمي : احتمال وجود البغدادي في ليبيا يشكل خطورة كبيرة على المنطقة بأكملها

هبة بريس ـ متابعة

قال رئيس المركز الأطلسي للدراسات الاستراتيجية والتحليل الأمني، عبد الرحيم المنار السليمي، إن التحذيرات التي تطلق مع بداية كل صيف ليست جديدة، إلا أنها تختلف هذه المرة باختلاف المعلومات والمستجدات في الشمال الأفريقي.

وأضاف السليمي أن “ارتفاع نسب احتمالية وجود البغدادي في ليبيا أو أي مكان في شمال أفريقيا يشكل خطورة كبيرة على المنطقة بأكملها، لا على المغرب فقط”.

وتابع أن “الخلايا الموجودة في المغرب، إما تابعة لتنظيم “داعش” الإرهابي (المحظور في روسيا)، أو موالية لتنظيم القاعدة، ويتم تفكيكها بين الحين والآخر”.

وأكد أنه لا “توجد قيادات مغربية كبيرة الآن بين صفوف الجماعات الإرهابية، وأن أبو الوليد الصحراوي ينتمي إلى “مخيمات تندوف”، فيما قتلت القيادات المغربية في سوريا والعراق خلال عمليات القتال في صفوف تنظيم “داعش” الإرهابي”

وشدد في تصريح لـوكالة ” سبونتيك ” على أن “منطقة الساحل والصحراء باتت تشكل خطورة كبيرة، إثر عملية هروب العناصر الإرهابية إليها، وأنها بذلك يمكن أن تشكل الخطورة على عدة دول، خاصة أن الحالة الليبية الحالية قد تساعد على استثمارها من قبل المقاتلين”.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق