مذكرة وزارية تهدد أرباب محلات بيع بائعي الدواجن

ع اللطيف بركة : هبة بريس

وجه وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، رسالة مشتركة مع وزير الفلاحة، عزيز أخنوش، إلى جميع الولاة والعمال من أجل تشديد المراقبة على “الرياشات” المخصصة لبيع الدواجن بمختلف الأحياء الشعبية بالمغرب.

وقد وضعتا الوزارتين أمام محلات بيع الدواجن الحية وذبحها وتجهيزها خيارين للاستمرار في العمل، يتمثل أولهما في التموين الحصري لمتطلبات المنازل من لحوم الدواجن، في احترام تام لمقتضيات دفتر التحملات، مع المنع من تزويد المطاعم والمجازر ووحدات البيع بالتقسيط بلحوم الدواجن.

أما الخيار الثاني فيتمثل في التحول إلى وحدة للبيع بالتقسيط يتم تموينها من المجازر المعتمدة التي تعمل في قطاع الدواجن.

ويرى مهتمون أن المذكرة هي دعم للشركات الكبرى التي تشتغل في المجال، ومحاصرة المحلات الصغرى المنتشرة بالشوارع والاحياء السكنية، في حين يرى أخرون ان تنظيم القطاع واحترامه للشروط الصحية شيء ايجابي يدخل في اطار حماية المستهلك.

ومن المتوقع خلال تفعيل هذه المذكرة، ان يحدث ارتباك في عمل تلك المحلات التي تشغل يد عاملة مهمة، خصوصا اذا صادف تفعيلها احتفالات ليلة القدر التي يعول عليها المهنييون لتحقيق ربح يعوضعهم عن تعثرات السوق خلال هذه السنة وأزمة الدواجن.

ما رأيك؟
المجموع 42 آراء
13

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. من حدها تقاقي وهي تزيد في البيض ،خليوا ناس ياكلوا طرف ديال ااخبز انا من الناس لي كيشري من رياشة الدجاج ولا احب دجاج الاماكن الكبيرة super me marche كنعافو من عند الله وفد تعوضنا نحن المغاربة هده الطريقة اليوم يريدون ان يغيروا عاداتنا يزبدوا الشحمة في المعلوف اسي اخنوش بعاد من الفقراء كفى من لامبلات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق