شقيق البشير يهرب إلى تركيا

أعلن المجلس العسكري السوداني، اليوم الثلاثاء، عن اعتقال أحد الأشقاء الخمسة “للرئيس المخلوع” عمر البشير، على غرار ما تم إعلانه سابقا، عن اعتقال شقيقين اثنين وقد تمكن الشقيق الثاني من الفرار إلى تركيا.

وقال المتحدث باسم المجلس العسكري الفريق الركن شمس الدين كباشي: “كنا أعلنا في أبريل اعتقال شقيقي الرئيس، عبد الله والعباس، لكن هذا التصريح لم يكن دقيقا: ذاك اليوم تم القبض على عبد الله فقط”.

وتم القبض على عبد الله يوم 17 أبريل، وفي اليوم التالي شوهد عباس على الحدود مع دولة مجاورة.

وطالبت السلطات السودانية من هذه الدولة، تسليم شقيق البشير لكنها رفضت ذلك، بحسب المصدر.

وتابع: “ثم علمنا أنه في تركيا”.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. تركيا موطن الارهاب و القتلة فكيف تسلم شقيق من كان بالاسم الخادم المطيع لاردوغان .
    تركيا كالعادة ستحاول ايجاد موطن قدم في السودان عن طريق نشر الفوضى و القتل كما فعلت في سوريا و ليبيا و حاولت في مصر لكنها طردت و فضحت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق

تحرص ar.hibapress.com على حماية خصوصية المعلومات الشخصية التي تتلقاها منكم عند استخدام مختلف خدماتها . cookies

Cookie settings

Below you can choose which kind of cookies you allow on this website. Click on the "Save cookie settings" button to apply your choice.

FunctionalOur website uses functional cookies. These cookies are necessary to let our website work.

AnalyticalOur website uses analytical cookies to make it possible to analyze our website and optimize for the purpose of a.o. the usability.

Social mediaOur website places social media cookies to show you 3rd party content like YouTube and FaceBook. These cookies may track your personal data.

AdvertisingOur website places advertising cookies to show you 3rd party advertisements based on your interests. These cookies may track your personal data.

OtherOur website places 3rd party cookies from other 3rd party services which aren't Analytical, Social media or Advertising.