أردوغان: مجزرة سريلانكا تخدم الساعين لشرعنة مذبحة نيوزيلندا

هبة بريس - وكالات

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن المجزرة التي حدثت في سريلانكا مؤخرا، من شأنها خدمة الساعين إلى شرعنة جريمة الكراهية ضد المسلمين في نيوزيلندا.

جاء ذلك في كلمة له، السبت، خلال الاجتماع التشاوري والتقييمي الـ 28 لحزب العدالة والتنمية الذي يترأسه، في أنقرة.

وأوضح أردوغان، أن “أي مسلم حقيقي لا يمكنه أي يلطخ يده وقلبه، بدماء الأبرياء”.

ولفت إلى أن المنظمات الإرهابية التي تستخدم اسم الإسلام، مثل “داعش” و”القاعدة” و”بوكو حرام” و”الشباب” و”غولن”، ليس لها وظيفة سوى خدمة الجهات المحاربة للإسلام.

وأضاف أن “خلاص العالم الإسلامي يكمن في تصفية هذه المنظمات الإرهابية التي تمتص دماء المسلمين، على وجه السرعة”.

وأكد أن “الإيمان الصادق الذي تتحلى به تركيا، هو السبب في كونها الدولة الوحيدة التي وجهت ضربة قاصمة لداعش بشكل حقيقي، وكسرت شوكته في سوريا”.

وأردف: “سنواصل إن شاء الله نضالنا، حتى يتخلص المسلمون ومعهم البشرية جمعاء، من شبكات الشر هذه”.

والأحد، استهدفت 8 هجمات كنائس وفنادق، بالتزامن مع احتفالات المسيحيين بعيد الفصح في سريلانكا، ذات الأغلبية البوذية، أسفرت عن مقتل 253 شخصا، وأكثر من 500 جريح.

والثلاثاء، أعلن تنظيم “داعش” الإرهابي، مسؤوليته عن تلك التفجيرات.

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق