ما قصة الملاكمة الإيرانية التي أمرت طهران بتوقيفها؟

1
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس ـ رياضة

قررت صدف خادم، التي باتت أول امرأة إيرانية تخوض نزالاً رسمياً في رياضة الملاكمة، ومدربها مهيار مونشيبور، عدم العودة إلى إيران؛ إثر صدور مذكرة توقيف بحقهما لمخالفتهما القانون الإيراني.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية، الأربعاء، أن الثنائي الإيراني كان يفترض أن يستقلا طائرة العودة إلى طهران الثلاثاء، لكنهما بقيا في فرنسا، ويقيمان حالياً في مدينة بواتييه

وتحظر طهران على النساء التدرب مع الرجال والمشاركة في مسابقات للملاكمة. كما أن “خادم” خاضت المباراة بسروال قصير وقميص مفتوح، ما يضعها تحت طائلة مخالفة القانون الإيراني الذي يلزم النساء ارتداء الحجاب، في حين يُتهم مدربها بالتواطؤ.

في ذات السياق لم يصدر أي تعليق فوري من وزارة الخارجية الفرنسية بشأن الواقعة المثيرة للجدل.

أما الاتحاد الإيراني للملاكمة فقد أعلن، الاثنين، أنه لم ينظم أي مباريات للسيدات، ولن يتحمل أي مسؤولية عن أي ملاكمات يتنافسن بشكل فردي.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في رياضة

تعليق واحد

  1. لكمة الكاو

    في 09:54

    يجب على هذه الملاكمة أن تتوجه لايران بسرعة لتوجيه لكمات قوية لمن اصدر ذاك القرار ضدها وكذلك ضد المرشد السياحي الايراني نخامي الذي لا ينبز بحرف اتجاه الرهاب الذي تمارسه بلاده ويتدخل بالمقابل في حياة الناس الخاصة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

تشكيلة الوداد المتوقعة أمام صانداونز

هبة سبور ويواجه فريق الوداد البيضاوي مساء اليوم الجمعة نظيره صانداونز الجنوب افريقي برسم ذ…