مصرع طفلة واصابات خطيرة في حادث “دهس” بفاس

4
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

 

ع محياوي – هبة بريس

خلفت حادثة سير مروعة وقعت مساء اليوم الجمعة 12 أبريل الجاري، وسط مدينة فاس قرب بنك المغرب، عن مصرع طفلة و اصابة والدتها و اخرين بجروح متفاوتة الخطورة.

وحسب مصدر من عين المكان، فالحادثة المميتة وقعت نتيجة فقدان السيدة الحديثة العهد في السياقة والسيطرة على مقود سيارتها من نوع “POLO ” فقامت بدهس المارة ما أدى الى مصرع الطفلة و ارسال الاخرين للمستعجلات، و بسبب الصدمة القوية فقدت بدورها جنينها لانها كانت حامل تفيد المصادر  .

وقد تم نقل جثة الهالكة التي فارقت الحياة على الفور إلى مستودع الأموات بمستشفى الغساني بينما تم نقل الجرحى إلى المركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني بفاس من أجل تلقي الإسعافات الضرورية . في وقت فتحت فيه مصالح الأمن التي حلت على الفور الى عين المكان تحقيقا لمعرفة أسباب وملابسات وقوع هذه المأساة .

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
8

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في حوادث

4 تعليقات

  1. مغربي كندي

    في 23:51

    بحكم التجربة،النساء أكثر أسباب الحوادث المميتة في العالم،حتى خارج المغرب النساء هن سبب عراقيل كثيرة على الطريق،كاللواتي يقدن السيارة ويتزينن في المرآة بأحمر الشفاه ونتف الحاجبين،وهن وسط الطريق ..

  2. ايوب

    في 07:52

    الى مغربي كندي.انا رجل ولا ادافع عن المراة لانها قادرة على الدفاع عن نفسها.انت تتحامل على المراة فقط.نسبة الحوادث التي تتسبب فيها النساء شبه منعدمة .صحح معلوماتك

  3. سافي

    في 13:23

    الى المغربي غير الكندي : اكبر متهور في السياقة هم الرجال وجميع حوادث السير القاتلة سببها السائقون الرجال ففي كل سنة يموت ما بين 3600 و3800 قتيل بسبب حوادث السير ومسببوها هم السائقون الرجال فكل يوم اشهد شجارا للسائقين الرجال فيما بينهم داخل المدار الحضري فهذا يسب هذا وهذا يلعن ذلك وعندما تقف في الضوء الحمربسيارتك ثم يشعل الضوء الاخضر يقوم السائقون باستعمال المنبه ولا يستطيعون الصبر ولو لثانية واحدة واذا اردت ان تشاهد حوادث السير داخل المدن فما عليك الا ان تقف امام مدار حضري وسترى يوميا العشرات من حوادث السير واحيانا تقع 3 حوادث السير مرة واحدة وما عليك ان كنت في فاس الا ان تذهب للمدار الموجود قرب مرجان طريق امزار وستلاحظ بعينيك . المهم السائقون المغاربة يسوقون بالقوة وليس بالعقل فهم لا يطبقون قوانين السير نهائيا اما الدراجات النارية فهم الات الموت المتحركة في كل اتجاه واني لم ار يوما سائقة تسب السائقين الاخرين كما اشاهده في الرجال

  4. اجمد

    في 17:48

    المشكل هو الرخصة ولا من هب ودب ياخذها راكم عارفين باش

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

أمن أصيلة يضع يده على حلاق يروج الكوكايين بمعية خليلته .

تمكنت عناصر الأمن العمومي بمفوضية أصيلة التابعة لولاية أمن طنجة مساء يوم الأحد المنصرم من …