حملة فيسبوكية لمقاطعة خدمة سيارات الأجرة الصغيرة في خريبكة

هبة بريس ـ خريبكة

يتسع الفضاء الازرق “فيسبوك ” امام ساكنة خريبكة للحديث عن احقية الزبون في اختيار وسيلة تنقله سواء تعلق الامر بـ “طاكسي صغير”  او “حافلة نقل حضري”  بل وصل النقاش للمطالبة بمقاطعة ” الطاكسيات ” عبر حملة فيسبوكية كرد فعل غير قابل للاحتجاجات التي يخوضها سائقو ” الطاكسيات ” الذين يطالبون بتوقف عمل الحافلات عند حلول الساعة التاسعة ليلا .


وتفاعلا مع هذا المستجد ، عبر نشطاء الفايسبوك عن رفضهم المطلق للاحتجاجات اليومية التي يخوضها سائقو ” الطاكسيات ” اذ يحتشد عدد منهم أمام الحافلات المحملة بالركاب، بعد مرور دقائق قليلة عن الساعة التاسعة ليلا، مبرّرين ذلك بـ”عدم احترام الشركة للقانون الذي يحدد توقيت انتهاء عملها اليومي”.

 

وكرد فعل احتجاجي ، اطلق نشطاء الفايسبوك بخريبكة حملة لمقاطعة سيارات الأجرة الصغيرة ،وهي  الخطوة  التي  اعتبرت بمثابة إنذار موجه إلى مهنيي قطاع سيارات الأجرة الصغيرة، “من أجل الكف عن مضايقة الحافلات التي تقدم لسكان المدينة خدمة مهمة بثمن مناسب مقارنة مع سيارات الأجرة”.

وطالب البعض في ردودهم الغاضبة الى ضررورة هجرة ” الطاكسيات ” و تثمين مبادرة المقاطعة ضدا في عملية ارباك السير العادي لعمل الحافلات، ومن أجل احترام احقية الزبون في اختيار وسيلة تنقله .

كما ناشد البعض الاخر عامل اقليم خريبكة للتدخل من اجل ايقاف ما وصف بـ ” المهزلة ” و ” رغبة البعض في إفشال مشروع الحافلات ” ، فيما اختار البعض الاخر بجرد مجموعة من السلوكات التي يتعامل بها بعض سائقو الطاكسيات خصوصا مسألة ” اختيار الوجهة ” .

 

ما رأيك؟
المجموع 2 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. حين يحتج أصحاب الطاكسيات ويطالبون بتوقف الأطوبيسات على الساعة 9 … لنا الحق كمواطنين أن نحتج ونطالب السيد العامل وجمعية حماية المستهلك بتمديد توقيته إلى منتصف الليل….
    الزبون من له الخيار وهو من يفرض اختياره …. مأذونية الطاكسي مجرد ريع … ريع فقط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق