العشرات يكممون أفواههم أمام البرلمان تضامنا مع معتقلي حراك الريف

هبة بريس ـ الرباط

نظم العشرات من النشطاء عشية اليوم بالرباط، وقفة احتجاجية تنديدا بالأحكام الصادرة في حق معتقلي حراك الريف، وتضامنا مع كل من ناصر الزفافي ومحمد الحاكي الذين قامو بخياطة أفواههم .

ورفع المتظاهرون شعارات تتطالب بالحرية للمعتقلين وكذا كافة معتقلي الحركات الاجتماعية في جرادة، وزاكورة وغيرها مطالبين الدولة الكف عن التضييق على النشطاء والمتظاهرين.

وكشكل تضامني مع المعتقلين أقدم المشاركون على تكميم أفواههم بأشرطة لاصقة في إشارة إلى قمع حرية التعبير .

وفي نفس الاتجاه خاضت أمهات معتقلي الريف وقفة صامتة أمام السجن المحلي عين السبع (عكاشة) بالدار البيضاء، صبيحة اليوم الأربعاء، كشكل احتجاجي وتضامني مع أبنائها الموجودين داخل أسوار السجن ذاته.

واختارت أمهات جلول وأحمجيق، المحكومين بـ20 سنجة سجنا، وأخريات التوجه إلى حيث يقبع أبناؤها للاحتجاج على الأحكام الصادرة في حق المعتقلين، ووضعن شريطا على أفواههن ونظمن وقفة صامتة أمام السجن، وقد رفعن شعارات كـ”لا للاعتقال السياسي” والحرية الكرامة والعدالة الاجتماعية” و”أنقذوا حياة ناصر ورفاقه”.

وحملت الأمهات، وبعض النشطاء الحقوقيين، صور المعتقلين كجلول وأحمجيق والمقاوم الريفي عبد الكريم الخطابي.

ما رأيك؟
المجموع 9 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. غادي يبقاو عشرات … ابناء جرادة ماشي مغاربة !! اشم راىحة العنصرية والأيديولوجية اليمينية المتطرفة في هولاء. انهم مجرمون يستحقون اكثر. كل مرة يزداد يقيني ان القضاء المغربي والمؤسسات الأمنية معها الحق في محاسبة هولاء المجرمون …من ربى ابناءه على الحقد والعنصرية يحصد مجرما متطرفا ..

  2. نظم العشرات من النشطاء : ليس لهم شغل الا الركوب عن الاحداث , هل هؤلاء النشطاء يِؤيدون التفرقة بين الريف أو غير الريف . هل يؤيدون ان يدهب البعض الى دول اروبية للا ستعانة و كأننا ليس لنا قانون .أم هؤلاء اعتادوا اشتغلال الدمقراطية و الوقوف امام البرلمات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق