حــزب : وجب إعمال كافة الوسائل لطي ملف معتقلي أحداث الحسيمة

هبة بريس ـ الرباط

قال المكتب السياسي لحزب التقدم والإشتراكية انه وجب ” إعمال كافة السبل والوسائل المتاحة قانونيا وسياسيا لطي ملف معتقلي أحداث الحسيمة”

ويرى التقدم والاشتراكية، في بلاغ صادر عن اجتماع ديوانه السياسي، أن “الأحكام القضائية الاستئنافية التي تم إصدارُها في حق النشطاء المعتقلين والمُتابعين على خلفية تُهَمٍ تتعلق بالأحداث التي شهدها إقليم الحسيمة، وهي الأحكام المُؤَيِّدة لتلك التي سبق النطقُ بها في المرحلة الابتدائية، ليست كفيلةً أبدًا بإرساء أجواءِ الانفراج التي نرجو أن تسود بلادنا”.

وعبر المصدر عن “ألمه وأسفه الشديد للأحكام القاسية في حق النشطاء المعنيين”، معربا عن تطلعه إلى أن يتم إعمالُ كافة السبل والوسائل المتاحة قانونيا وسياسيا، بِمَا يُمَكّنُ من الطي النهائي لهذا الملف، ومن بعث روح إيجابية في الحياة العامة الوطنية.

وفي شق اخر ، استاء التقدم والإشتراكية إن “للمنحى الاختزالي والسلبي الذي تسعى بعضُ الأطرافِ تَوْجِيهَ النقاش إليه بخصوص مشروع القانون الإطار المتعلق بالتربية والتكوين، من خلال مواقف تتسم بالمُغالاة واللامسوؤلية والتعاطي السياسوي المشحون بالحسابات الضيقة، مما من شأنه عرقلةُ المصادقة على النص المذكور”.

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. امسح السبورة وا كتب من جديد اما الأنانية والتمسك بما لا يفيد شيئ مرفوض عند العقلاء وحكماء هد الوطن المجروح مند زمان…..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق