عائلات معتقلي الريف تحتج أمام المحكمة في ليلة النطق بالحكم

هبة بريس - رضى لكبير

تنظم في هذه الأثناء عائلات معتقلي حراك الريف والصحفي حميد المهداوي وقفة تضامنة مع المعتقلين تزامناً مع موعد النطق بالحكم استئنافيا والمقرر يومه الجمعة خامس أبريل.

وتجمهر عدد من المتعاطفين وأفراد أسر المعتقلين المتابعين على خلفية مظاهرات الحراك الشعبي بالريف، والتي كان يتزعمها القائد الميداني ناصر الزفزافي، حاملين شعارات تطالب بانصافهم وإطلاق سراحهم.

هذا وقامت الهيئة القضائية المشرفة على الملف في مرحلته الاستئنافية بحجز الملف للمداولة لحين إصدار الحكم المرتقب بعد ساعات من الآن.

وعرف الملف في مرحلته الإستئنافية برفض جميع معتقلي حراك الريف الحضور للمحكمة معتبرين على أن الأمر مجرد مسرحية ولا يجب المشاركة فيها، كما طالبوا أيضاً من دفاعهم الإنسحاب.

وعلى العكس من ذلك فضل الصحفي المعتقل حميد المهداوي الحضور داخل المحكمة والذي أكد خلال جلسات سابقة على براءته من التهم المنسوبة إليه عبر مرافعات شخصية قام بها أمام الهيئة القضائية.

هذا وكانت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف قد أصدرت يوم الثلاثاء 26/06/2018، مجموعة من الأحكام القضائية الابتدائية في حق معتقلي حراك الريف مؤاخدتهم من أجل جميع الأفعال المنسوبة إليهم، والحكم من أجل ذلك على كل واحد من المتهمين ناصر الزفزافي، نبيل أحمجيق، وسيم البوستاتي، وسمير إغيد بعشرين (20) سنة سجنا نافذا لكل واحد منهم، وعلى كل واحد من المتهمين من محمد حاكي، زكرياء أضهشور، ومحمد بوهنوش بخمسة عشر (15) سنة سجنا نافذا،وعلى كل واحد من المتهمين محمد جلول، كريم أمغار، صلاح لشخم، عمر بوحراس، أشرف اليخلوفي، بلال أهباض، جمال بوحدو بعشر (10) سنوات سجنا نافذا.

كما أضاف منطوق الحكم، بمؤاخذة كل واحد من المتهمين محمد المجاوي، شاكر المخروط، ربيع الأبلق، إلياس الحاجي، سليمان الفاحلي، محمد الأصريحي، الحبيب الحنودي، عبد العالي حود، ابراهيم أبقوي، والحسين الادريسي بخمس سنوات (5) حبسا نافذا وغرامة نافذة قدرها 2000 درهما، وعلى كل واحد من المتهمين ابراهيم بوزيان، عبد الحق صديق، عثمان بوزيان، فؤاد السعيدي، يوسف الحمديوي، محمد النعيمي، محمد المحدالي ومحمد الهاني بثلاث (3) سنوات حبسا نافذا، وغرامة نافذة قدرها 2000 درهما.

واسترسل منطوق الحكم الذي توصلت به جريدة هبة بريس، بمؤاخذة كل من المتهمين رسيد أعماروش ، رشيد الموساوي، محمد فاضل، عبد الخير اليسناري، خالد البركة، امحمد عدول، فهيم غطاس، أحمد هزاط، جواد الصابيري، عبد المحسن أتاري، جواد بلعلي، جمال مونا، بدر الدين بولحجل، محمد مكوح، عبد العزيز خالي، جواد بنزيان، أحمد حاكمي، النوري أشهبار، وأنس الخطابي، بسنتين حبسا نافذا وغرامة نافذة قدرها 2000 درهم،
– وعلى المتهم زكرياء قدوري بسنة واحدة حبسا نافذا وغرامة نافذة قدرها 2000 درهم، وعلى المتهم عبد المنعم اسرتيحو بغرامة نافذة قدرها 5000 درهما، مع تحميل جميع المتهمين المصاريف والاكراه في الأدني.

ما رأيك؟
المجموع 2 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. كيف سوف نتعاطف مع أناس لديهم نفس اجندات الأحزاب اليمينية العنصرية بأوروبا ؟ انها الحقيقة التي يجب الوقوف عنها. يخرجون بأعلامهم الغريبة ولا يساندونهم الا حفنة من الوصوليين اليساريين المنعزلين و بعض الاورروبيين والقنوات اللدين اعتادوا على السباحة في الماء العكر. نطالب باقصى العقوبات ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق