بوتفليقة قد يعلن قرار تنحيه عن الحكم الخميس

هبة بريس ـ متابعة

قالت صحيفة مقربة من الرئاسة الجزائرية، الثلاثاء، إن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، يرجح أن يغادر منصبه مع نهاية ولايته الحالية في 28 أبريل القادم بشكل سيحدث فراغا دستوريا في البلاد.

ولم تعلق الرئاسة على هذه المعلومات، في وقت أكدت نفس المصادر أن إعلان بوتفليقة قرار التنحي عن الحكم وشيك وقد يكون بعد غد الخميس من خلال رسالة جديدة للجزائريين.

وجاء ذلك في تقرير نشره موقع “ALG 24” التابع لمجمع النهار الإعلامي القريب من المحيط الرئاسي كما نقله موقع صحيفة النهار نفسها على الإنترنت وذلك مسؤول في الإئتلاف الحاكم.

ووفق نفس المصدر “فإنه إلى غاية اليوم كان هناك 3 سيناريوهات حول مستقبل بوتفليقة، الأول هو الاستقالة، والثاني هو تطبيق مادة الشغور بسبب وضعه الصحي، لكن الخيار وقع على السيناريو الثالث وهو ترك منصبه بمجرد نهاية ولايته الرابعة في 28 أبريل/ نيسان القادم”.

والسبب وفق المصدر أن “الاستقالة لا معنى لها مع انتهاء ولايته، وإعلان الشغور بسبب الوضع الصحي غير واقعي، لأنه سبق وأن أعلن ترشحه لكن بوتفليقة الحريص على شرعيته الدستورية وماضيه لا يمكن أن يستمر في الحكم بعد نهاية ولايته الحالية”.

ما رأيك؟
المجموع 18 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. abdelaziz boutaflika devient plein de la solidite et de l experience plus comne avant , je crois que d abord il a un programme algerien de developement qui peut rendre l algerie plus dynamique est parmi les pays
    evolue et j espere que l algerie sera pleine de la reussite

  2. الحمد لله الذي جعلنا نوثق لخلع بوتفليقة من الحكم. خلع مهزوما مدموما كمثل القدافي وبن اعلي وحسني مبارك، ولقد تحققت فيهم العبارة التي تقول ان الله يمهل ولا يهمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق