صعقة كهربائية تنهي حياة عامل بناء بمركز “حد ولاد افرج” بإقليم الجديدة

أحمد مصباح – الجديدة

علمت الجريدة من مصادرها الخاصة أن عامل  بناء قضى نحبه، ليلة أمس الأحد، على إثر تعرضه لصعقة كهربائية من التوتر المنخفض والمتوسط.وحسب وقائع النازلة، فإن عامل بناء كان يتأهب للنزول من على سقف بناء الطابق الأول لسكن بمركز “حد ولاد افرج”، بتراب إقليم الجديدة، لتناول وجبة الغذاء مع زملائه في ورش البناء.

حيث أمسك بقضيب حديدي، مده فجأة إلى الخارج، دون الانتباه إلى الأسلاك الكهربائية التي توصل التيار الكهربائي، منخفض ومتوسط التوتر، في ما بين أعمدة الإنارة العمومية، المثبتة في الشارع. حيث تعرض لصعقة كهربائية، سقط على إثرها من “الضالة” بعلو يناهز 6 أمتار.هذا، وعمدت أسرة الضحية إلى نقله إلى عيادة طبية بعاصمة دكالة، إذ مكث بها إلى حدود الساعة التاسعة مساءا، ليتم نقله إلى المستشفى الإقليمي بالجديدة، حيث قضى نحبه، بعد تضييع وقت طويل، ما فوت الفرصة التي كانت جد ممكنة، في انتزاعه من الموت.

إلى ذلك، فتحت الضابطة القضائية لدى الفرقة الترابية للدرك الملكي بمركز “حد ولاد افرج”، التابعة لسرية الجديدة، بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لتحديد ملابسات النازلة المأساوية، التي أودت بحياة عامل البناء، وخلفت أسرة مكلومة، تتكون من زوجة و5 أبناء.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق