تنسيقية الأساتذة المتعاقدين :” الميدان بيننا ويمكننا التدريس في الصيف“

3
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس – الرباط

رفضت التنسيقية الوطنية للأساتذة المتعاقدين، الحوار مع وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي والتكوين المهني، دون تحقق شرط سقوط خيار التعاقد، الذي يعتبر هو أساس الملف المطلبي على حد تعبيرهم.

وقال عضو تنسيقية الأساتذة المتعاقدين خلال الندوة الصحفية التي نظمت بمقر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالرباط، بأنه :” لا حوار مع الوزارة ..و الميدان بيننا…“.

وفي نفس السياق قال عضو التنسيقية الوطنية، بأن الحوار الأخير مع النقابات التعليمية ، كان عبارة عن اقتراحات جاهزة و البلاغ الصادر بعد الاجتماع واضح، حيث وأن التفاوض يقتضي حضور طرفين من أجل التفاوض على مفترحات معينة يقدمها طرف من الطرفين.

وأضاف المتحدث قائلا :” هذاك قرار جاو يخرحوا بيه مع الاطارات النقابية والدليل ما جاء في البلاغ أنه سيتم الموافقة على المقترحات… يعني هو اخبار بمقترحات جاهزة وليس حوار“، مضيفا بأن ما جاء في البلاغ لا يستجيب لملف الأساتذة المتعاقدين…” مطلبنا واضح هو إسقاط التعاقد والادماج في النظام التسياسي لموظفي الإدارات العمومية… مقترحاتهم لاغية ولا نقبل بها جملة وتفصيلا“.

واستنكرت التنسيقية تدخل العمال والولات وبالأخص وزارة الداخلية في ملفهم المطلبي، على اعتبار أن الحوار لا يعني الأخيرة، حيث كشفت عن التضييق على مجموعة من الأساتذة داخل الأقسام واستهداف المنسقين من أجل قمعهم.

ولم تخفي التنسيقية الوطنية للأساتذة المتعاقدين، رغبتها في التدريس في الصيف، جوابا على سؤال تقدمت به هبة بريس، حيث أكد أحد أعضاء التنسيقية المشاركين في الندوة الصحفية على أنه لا يوجد أي إشكال بالنسبة للأساتذة، والذي صرح قائلا :”لا مشكل لدينا التدريس في الصيف..راه كنخدمو نخدمو السبت والأحد.. ويجيو يطلوا علينا في الجبال.. والأساتذة يعملون على تعويض الخصص منذ بداية الموسم الدراسي..ظروف اشتغال الأستاذ وشحال كيصرف من الجيب ديالو…“.

ما رأيك؟
المجموع 17 آراء
3

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في تعليم

3 تعليقات

  1. استاذ

    في 17:40

    تحية تقدير واحترام لكل الاساتذة الذين فرض عليهم التعاقد تحية نضالية لكل الرسميين خذوا بايدي زملائكم قبل ان تقولوا رغما عنكم “” ياليتني لم اؤكل يوم آكل الثور الاسود “”” هدف الرؤية الاستراتيجية 2015_2030 هو فرض التعاقد بعدها فرض الخوصصة. كنتم خير جيلا أخرج لتغير مكامن الخلل في هذه الوزارة وان شاء الرحمن ستكون الغالبون فليس لكم ارادو الشر وان بكم سينشرون الشر .اتساءل لماذا فشل التعليم والسياسات التعلمية بالمغرب أنه لسبب وحيد اوحد هو”ازدواجية الهدف” المسئول يدرس أبناءه بالفرنسية و الانجليزية ويريد أن يدرس لأبناء من اوصله الى مركز القرار بالعربية وذالك ليبقى ابن الفقير عبر استمرارية الزمن تابع وعبد لابن الغني وهكذا دواليك.
    أعود للموضوع:
    وأستاذ ممارس 17 سنة أقدمية أحبذ تدريس جميع المواد ادبالفرنسية والإنجليزية باستثناء اللغة العربية والتربية الإسلامية . بالله عليكم كيف سنواكب التغير والتغيير مثال للتذكير كوريا الجنوبية وسنغافورة الصين العظيمة اليابان الأعظم باللغة الإنجليزية والفرنسية والألمانية غزت مختبرات ومخبرات الدول العظمى حنى اصبحت هذه الأخيرة ضعيفة أمامها. كفاكم لعبا بذقون من منحكم أصواتهم وان كنتم للعز واتقدم والرقي والازدهار باحثون فما عليكم إلا أن تواكب من سبقكم للعلم اما نفاقكم فعلمه عند البليد عند واضح.
    قد آلام على قولي هذا لكن هدفي هوا تكافئ الفرص الذي تتبجحون به ليس إلا. وان كنتم تريدون تفعيل كان أبي يجر المحراث اذن انا ساجر المحراث كان أبوك وزير اذن ابنك سيكون وزير .درس ابنك باللغات الأجنبية وأترك أبني يتعلم بالعربية اما ان فكر ابنك في خصوصة المدرسة فاجعلها من الان اصطبلات لبهائمك كي تزيد غنا بعد غنى.
    تحية خاصة لهبةبريس ولكل من لا منبر له إلا هبة بريس

  2. دانكيشوت

    في 21:41

    عندما توضف الدولة اصحاب النفوس اليائسة. و تسند لهم تربية الناشئة ، فانتضر الكارثة

  3. ملاحظ

    في 09:10

    انه الطنز العكري !! يهدرون الزمن المدرسي للمتعلمين ويختطفون أبناء الشعب رهينة لمطالبهم الخبزية بدعوى الدفاع عن المدرسة المغربية وهو حق يرتد به باطل ، ثم بعد ذلك يعلنون أنهم مستعدون للتدريس في الصيف ! فأين حق المتعلم في الراحة استعدادا لموسم دراسي جديد ؟ وهل ستأخذون معكم جميع موظفي وزارة التربية الوطنية رهينة لنزواتكم وتنكركم للعقود التي وقعتم عليها بمحض ارادتكم!
    وباااااااز معندكم علاش تحشمو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

المؤسسات التعليمية بالجديدة على إيقاع زيارات ميدانية للسلطات التربوية

أحمد مصباح – الجديدة تعيش المؤسسات التربوية بالجديدة، بأسلاكها الثلاثة (التعليم الابتدائي،…