الجزائر: تلاميذ المدارس يواصلون مظاهراتهم ضد بوتفليقة

هبة بريس - وكالات

واصل عدد كبير من تلاميذ المدارس الثانوية والمتوسطة، في مناطق عدة من الجزائر اليوم الاثنين احتجاجهم على ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية رئاسية خامسة في الانتخابات المقررة في 18 أبريل المقبل، وضد استمرار منظومة الحكم.

وعاشت الجزائر في الأيام الأخيرة، ظاهرة خروج تلاميذ المدارس في الاحتجاجات، في سابقة هي الأولى من نوعها في تاريخ الجزائر.

وقد وصفت وزيرة التربية والتعليم الجزائرية، نورية بن غبريط، عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” اليوم، خروج التلاميذ إلى الشارع بأنه ” أمر خطير”.

وقالت الوزيرة: “علينا جميعا من منطلق الواجب الأخلاقي والالتزام، وكذا المسؤولية، أن نحمي مدارسنا وتلاميذنا وأطفالنا”.

وأضافت بن غبريط أن “المدرسة، كونها مجانية وإجبارية، فهي إذن مدرسة الشعب” ، داعية للحفاظ عليها “من كل عمل مقصود أو غير مقصود يهدف إلى تسييسها المفرط واستغلالها”.

وأضافت:”لنعمل كلنا، أولياء وأساتذة وتلاميذ ومؤطرين ونقف على كلمة واحدة وهي المدرسة الجزائرية فوق كل اعتبار”.

وقد أثار خروج تلاميذ المدارس جدلا كبيرا وانقساما في آراء الشارع الجزائري، وعلى وسائط التواصل، بين مرحب ورافض ومحذر من مخاطر ذلك.

ما رأيك؟
المجموع 13 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق