الرباط تكشف موقفها من احتجاجات الجزائر الرافضة لبوتفليقة

هبة بريس ـ الرباط

بعد صمت دام ثلاثة أسابيع منذ انطلاق الحراك الشعبي بالجزائر الرافض لترشح بوتفليقة لولاية خامسة، خرج المغرب عن صمته وكشف عن موقفه الرسمي حيال الاحتجاجات.

وفي أول تعليق من مسؤول رسمي رفضت الرباط التعليق على الحراك الشعبي بالجزائر الذي انطلق في 22 فبراير الماضي.

جاء ذلك خلال ندوة صحفية للناطق باسم الحكومة مصطفى الخلفي، اليوم الخميس، والتي أعقبت انعقاد الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة.

وقال الخلفي ردا على تساؤلات الصحفيين بشأن موقف المغرب مما يجري بالجزائر: “لن أجيب عن هذا السؤال”.

ما رأيك؟
المجموع 27 آراء
7

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. الشعب الجزائري إستيقظ من سباته وسيحرر نفسه بنفسه من وطأة العسكر والخونة الدين باعو البلاد والعباد، قبح الله سعيهم

  2. اذا لم يكن لدى الحكومة المغربية راي بخصوص ما يجري من حراك في الجزاءر فانها خارج التغطية، او ان السكوت من علامة الرضى ،الا بستحق الشعب الجزاءىي التشجيع والمساندة للتخلص من النظام المغبون.

  3. بالطبع، لا يريد المغرب أن يعطي مبررا لرؤوس النظام الدموي، لقمع الشعب الجزائري تحت ذريعة المؤامرة التي تأتي من الخارج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق