فيسبوكيون يذكرون بأفضال لقجع على الرجاء

هبة بريس - القسم الرياضي

صعد فريق الرجاء من لهجته تجاه تجاه الكاف وبطريقة غير مباشرة ضد الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم بعد الأخطاء التحكيمية التي طالته في مباراة نهضة بركان برسم الجولة الرابعة من دور مجموعات كأس الكونفدرالية .

فبعد البيان الناري الذي اصدره فريق الرجاء للاحتجاج عما اسموه المؤامرة والظلم الكبير الذي لحقه ، فتح مجموعة من المدونين النار على الرجاء البيضاوي وذكروها بوقوف الجامعة بجانبها وعطفها عليها ، وكيف ساهمت بطريقة مباشرة في إنقادها من الموت السريري بعدما قدمت لها امتيازات استثنائية ، ولم تحرم الفريق من الدعم رغم الديون المتراكمة عليه ، بل ولم تتخد قرارا حاسما بحرمانه من لعب كأس العرش الموسم قبل الماضي بعد الانسحاب أمام الدفاع الحسني الجديدي وهي النسخة التي توج بعدها الرجاء بالكأس وبفضلها تمكن من لعب كأس الكونفدرالية التي توج بطلا لها السنة الماضية .

الانتقادات لم تتوقف عند هذا الحد بل استغرب البعض من استفادة الرجاء من دعم الجامعة سابقا ، وبعض الاخطاء التحكيمية التي خدمت مصالح الفريق في الماضي القريب ، ولعل أبرزها الفضيحة التحكيمة هي تلك التي شهدها البطولة الوطنية موسم 2013 عندما تمكن الرجاء البيضاوي من التتويج بدرع الدوري بعد مجموعة كبيرة من الأخطاء التحكيمية ، والتي كانت تصب كلها في صالح النسور على حساب الجيش الملكي ، وهي البطولة التي مكنت الرجاء من لعب كأس العالم للأندية والوصول للعالمية بالتأهل للمباراة النهائية أمام الباييرن , كما استفاد الرجاء من خطأ تحكيمي واضح بعد رفض الحكم احتساب ضربة جزاء لحسنية أكادير في دور مجموعات كأس الكونفدرالية .

واستغرب بعض المدونين من سياسة ادارة الرجاء البيضاوي والتي اصبحت تنهج خطة تصريف الأزمة لإلهاء الجمهور الأخضر عن الامور الادارة وتوجيهها نحو أمور هامشية كالدخول في صراعات مع وسائل الاعلام بدعوى استهداف الفريق .

وحتى الدولة لم تسلم من الانتقادات بعد تقديمها لإمتيازات ودعم مالي كبير للرجاء لإخراجه من الأزمة دون أن تحرك ساكن امام أزمات العديد من الأندية التاريخية الكبرى والتي واجهت مصيرها لوحدها .

نعم يمكن ان يتفق الجميع أن الرجاء البيضاوي ظلمت في مباراة نهضة بركان لكنها سبق وظلمت في مناسبات إفريقية عديدة كما كان الحال بالنسبة لباقي الأندية المغربية الأخرى والمنتخبات الوطنية دون أن نرى مثل هذه الضجة الكبيرة ، والتي لن تنفع الكرة المغربية بل ستؤزم وضعيتها على الساحة الافريقية وستفتح الباب أمام الخصوم لمهاجمة المغرب عبر ممثليه في جهاز الكرة القاري والذي غاب عنه المغرب لسنوات عديدة .

ومهما اختفلنا لا يمكن ان ننكر أن كرة القدم المغربية حققت انجازات كبيرة في عهد الرئيس الحالي فوزي لقجع على مستوى الألقاب والمشاركات وتنظيم الأحدات الكبرى

ما رأيك؟
المجموع 16 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق