مسؤولة اسبانية : عمليات إنقاذ المهاجرين تنفذ في إطار احترام اختصاصات كل بلد

هبة بريس ـ الرباط

اكدت كاتبة الدولة المكلفة بالأمن الإسباني، السيدة آنا ماريا بوطييا، اليوم الخميس، أن عمليات إنقاذ المهاجرين، التي تقوم بها المملكتان الإسبانية والمغربية على مستوى المضيق والبحر الأبيض المتوسط، تتم “بتعاون وفي احترام لاختصاصات كل بلد”.

وأوضحت السيدة بوطييا، التي حلت ضيفة على برنامج “أوي بور أوي” للإذاعة الإسبانية “كادينا سير”، أن إسبانيا “تتعاون” مع السلطات المغربية لتنفيذ عمليات إنقاذ المهاجرين، كما أن البلدين يعملان سويا على “تحسين” آليات التعاون في هذا المجال.

وأبرزت المسؤولة الإسبانية، في هذا الصدد، “رغبة” المغرب في تعزيز هذا التعاون و”تحسين قدرات الإنقاذ” في إطار الاتصالات المنتظمة القائمة بين البلدين.

وقالت السيدة بوطييا “ينبغي أن نتحلى بقدر أكبر من النجاعة من حيث التنسيق والتنظيم”، موضحة أن هذا التنسيق يحيل على أن المهاجرين الذين جرى إنقاذهم من طرف السلطات المغربية ينقلون إلى أقرب ميناء مغربي، بينما تتكلف المصالح الإسبانية المختصة بالمهاجرين الذين يتم إنقاذهم من قبل القوارب الإسبانية”، مؤكدة “وجود التزامات دولية لإنقاذ المهاجرين (…) مع ضمان حقوقهم”.

وأشارت المسؤولة الإسبانية إلى أن “تحسين آليات تنسيق عمليات الإنقاذ في المضيق”، هي في الواقع، مدرجة ضمن أجندة التعاون بين مدريد والرباط.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق