بعد 25 عامًا من الانتظار .. تلد توأم في سن الـ 61

بعد أكثر من 23 عاماً من الانتظار، أعطت السيدة مريم عواضة في عمر الـ61 سنة، الحياة لتوأمين هما حسن وأمير.

لم تفقد الأمل، وبقيت تحلم أنها ستحمل يوماً طفلاً بين ذراعيها. واليوم تحقق حلمها بطفلين. لا شيء مستحيل، عبارة أصبحت أكثر من واقعية، بعد أن شهد لبنان حالة نادرة بولادة توأمين في عمر 61 عاماً. تطور الطب والإرادة الدائمة ومشيئة الله جميعها كانت حاضرة في حالة مريم إبنة عيترون الجنوبية، هذه الفرحة تختصرها مريم بالقول “أحلى شعور”.

ولم تتوانَ الأم الستينية عن الإعراب من سريرها في المستشفى (في بيروت) عن فرحتها العارمة وقالت: “انتظرتُ بين 23 و25 عامًا كي أصبح أمًا ولأسمع كلمة ماما، وأتمنى هذه الفرحة لكل امرأة محرومة من كلمة يا أمي”.

وأوضحت أنها عند سماع صوتهما في غرفة العمليات “كدتُ أفقد وعيي وصرتُ أقول الله أكبر”.

ما رأيك؟
المجموع 17 آراء
3

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. عندما يصبح عمرك 70 عاما سيكون عمرهم 9 سنوات يعني يدرسون في المستوى الرابع ابتدائي. فقط للتذكير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق

تحرص ar.hibapress.com على حماية خصوصية المعلومات الشخصية التي تتلقاها منكم عند استخدام مختلف خدماتها . cookies

Cookie settings

Below you can choose which kind of cookies you allow on this website. Click on the "Save cookie settings" button to apply your choice.

FunctionalOur website uses functional cookies. These cookies are necessary to let our website work.

AnalyticalOur website uses analytical cookies to make it possible to analyze our website and optimize for the purpose of a.o. the usability.

Social mediaOur website places social media cookies to show you 3rd party content like YouTube and FaceBook. These cookies may track your personal data.

AdvertisingOur website places advertising cookies to show you 3rd party advertisements based on your interests. These cookies may track your personal data.

OtherOur website places 3rd party cookies from other 3rd party services which aren't Analytical, Social media or Advertising.