رئيس المجلس الجماعي لأكادير يطرد مستشارا معارضا، وزملاؤه ينسحبون من الدورة

هبة بريس ـ الرباط

أحمد وزروتي: هبة بريس

أفادت مصادر جد مطلعة أن رئيس المجلس الجماعي لأكادير، اضطر صباح اليوم الأربعاء 20 فبراير إلى طرد مستشار معارض من دورة فبراير مما دعا بالأخير إلى إحضار مفوض قضائي لتوثيق النازلة بشكل قانوني.

إلى ذلك، أصدرت تنسيقية المعارضة المكونة من ثلاث فرق، بيانا تندد فيه بعملية الطرد، حيث انسحبوا بعد ذلك. وهذا ما جاء في بيان المستشارين المعارضين:

اضطر مستشارات ومستشارو المعارضة عن أحزاب : الأصالة والمعاصرة والاتحاد الاشتراكي ولائحة البديل الى الانسحاب من الجلسة الثانية لدورة فبراير 2019 للمجلس الجماعي لأكادير وذلك لانعدام الجو السليم للنقاش والتداول في القضايا المعروضة. ومن بين النقط التي أدت الى اتخاذ هذا الموقف:

أولا – غياب الوثائق المتعلقة بنقاط جدول الأعمال خاصة برمجة الفائض والمتعلقة بمشاريع المدينة. خلافا لما تنص عليه المادة 35 من القانون المنظم للجماعات.

ثانيا – رفض الرئيس إعطاء توضيحات وتنوير الرأي العام بخصوص القضايا والملفات التي أشار اليها نائبه في التعمير سابقا والمتعلقة بشبهات الفساد.

ثالثا – اتخاذ قرار الطرد في حق المستشار الجماعي عبد الرحيم الشكيري على إثر تمسكه وإصراره على ضرورة تقديم التوضيح اللازم للرأي العام بخصوص هذه الملفات وكذا رفض تبرير عدم التوصل بوثائق الدورة وهو مظهر من مظاهر التحكم المناقض لمبدأ التداول والنقاش.

أخيرا إننا إذ نستنكر هذه السلوكات فإننا الى جانب ساكنة اكادير نعبر عن استيائنا العميق حيال طريقة تدبير الشأن المحلي للمدينة.

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق