أم الشابة المتزوجة حديثا تشكك في رواية انتحارها: “خواتات راجلها مكيحملوهاش و حاسدينها”

هبة بريس – الدار البيضاء

تتواصل فصول الإثارة في ملف وفاة شابة متزوجة بمهاجر مغربي يقيم بالديار الإيطالية بعد أن تم العثور على جثتها مرمية من الطابق العلوي لمنزل أسرة الزوج بمدينة برشيد.

و كانت هبة بريس قد سبق و أشارت في حينه لخبر العثور على جثة شابة يشاع أنها أقدمت على الانتحار بحي وفيق بمدينة برشيد، قبل أن يتضح فيما بعد وجود معطيات متضاربة تفند فرضية الانتحار و تشير لوجود غموض كبير في النازلة.

و من بين المعطيات التي زادت هذا الملف تشويقا و إثارة تصريحات أم الهالكة و التي أكدت أن ابنتها تزوجت شابا مغربيا مقيما بإيطاليا و عائلته تقطن ببرشيد و فرض على زوجته المكوث رفقة والدته و شقيقاته في انتظار تسوية أوراق الإقامة لها لمرافقته.

و أضافت الأم المكلومة أن ابنتها كانت تعيش وسط اجواء متشنجة مع شقيقات زوجها بدافع الغيرة و الحسد، كما أنها تعرضت مرتين لمحاولة تسميم حين كانت رفقة زوجها في زيارة لإحدى شقيقاته بمدينة المحمدية قبل أن تنجو من الموت بأعجوبة وسط علامات الاستفهام.

و أوضحت الأم أن رواية الانتحار غير منطقية و لا يمكن لابنتها الإقدام على هاته الخطوة المجنونة خاصة أنها شابة واعية و متدينة، فضلا على وجود بعض التدخلات للضغط على الأسرة و هو ما يزيد من الشكوك في هذا الملف.

و قالت أم الشابة التي توجد جثتها حاليا قيد التشريح: “بنتي مستحيل تكون انتحرت، طفيلاتها مكيحملوهاش و حاسدينها و كان عندها مشاكل معاهم في دار عدوزتها، بغيت تحقيق نزيه فهادشي، وخا مغترجعش لي بنتي لكن غير تبرد هاد الحرقة لي فيا عليها”.

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. انا لله وانا اليه راجعون ..التحقيق سيتم لا محال وستعرف الحقيقة ومن كانت له يد في موتها سيعاقب في الدنيا والآخرة

  2. واضح وباين هذه الفتاة مقتولة واضح بان عائلة الزوج اناس ظالمون وحساد وقتلة عليهم اللعنة الى يوم الدين قتلوا لها الجنين في فترة الحمل باعطائها توكال اللّٰه ينتقم منهم فيجب على الحكومة بان تسجنهم كفرة بالله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق