بحضور الزفزافي .. شعو والنويضي وانفصاليون يناقشون “الحراك” بأوروبا

من المنتظر أن يحتضن مقر الاتحاد الاوروبي ببروكسيل في ال28 من شهر فبراير الجاري، لقاءا حول “حراك الريف” بحضور أحمد الزفزافي .

اللقاء المنظم من طرف “حركة 18 شتنبر لاستقلال الريف”، سيعرف مشاركة كل من سعيد شعو بارون المخدرات المقيم بهولندا، والناشط عبد الصادق بوجيبار، والمحامي عبد العزيز النويضي عن هيئة دفاع معتقلي الريف، وهيئة الدفاع عن متهمي اكديم ايزيك “سابقا”، وعدد من الأسماء التابعة للجبهة الانفصالية “البوليساريو”، وبحضور والد متزعم الحراك أحمد الزفزافي.

وسيكون اللقاء الذي يجمع ثلة من داعمي الحركات الانفصالية و أعداء الوحدة الترابية، مناسبة للاساءة لصورة المغرب حقوقيا وقانونيا واجتماعيا لدى الدول الأوروبية.

كما ستخدم المحاور التي سيتطرق اليها المشاركون في اللقاء والتي تم إعدادها من جهات معلومة، الأجندة المعادية للوحدة الترابية، عبر الترويج لأطروحة الانفصال التي يتبناها ويدافع عنها عدد من المشاركين وفي مقدمتهم البارون سعيد شعو والناشط عبد الصادق بوجيبار وممثلي جبهة “البوليساريو”.

هذا ويشار الى أن سعيد شعو رئيس “حركة 18 شتنبر لاستقلال الريف”، من ضمن الأسماء المتورطة في تمويل “حراك الريف” لأهداف انفصالية، كما صدرت في حقه مذكرة بحث من أجل تسلمه من السلطات الهولندية التي يعيش فوق أراضيها بعد اتهامه في الاتجار الدولي للمخدرات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى