متى تتدخل سفارة المغرب بمدريد لتقريب البعثة التعليمية من جالية”طوريخون ذي أردوز”

7
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

يسير الإيحيائي _ مكتب مدريد

يبدو أن سفارة المغرب بالعاصمة مدريد ما زالت تنتظر مبادرات قد لا تأتي أبدا من طرف أبناء الجالية المغربية المقيمة ضواحي العاصمة وتحديدا ببلدة” طوريخون ذي أردوز” التي من المفروض أن تكون أول مستفيذ من خدمات البعثة التعليمية المغربية بحكم قربها من العاصمة وكذا توفرها على عدد كبير من الأطفال المغاربة في سن التمدرس.

لا أحد يستطيع أن ينكر العمل الجبار الذي تقوم به سفارة المغرب في تعميم الخدمات التربوية الرسمية على إمتداد التراب الإسباني ضمن الإتفاقية المبرمة بين المغرب وإسبانيا في هذا الخصوص والتي يزداد بفضلها عدد الأساتذة سنة بعد سنة حيث بلغ في الموسم الدراسي الحالي (116 مدرسا) موزعين حسب إحتياجات كل دائرة قنصلية ونفوذها الترابي بما يسمح لهم الإشتغال في ظروف جيدة رغم بعض الصعوبات التي تواجههم أثناء تنقلاتهم للبلدات النائية.

وقد عبر مهاجرون مغاربة ل”هبة بريس” مع بداية هذا الموسم الدراسي عن إستيائهم من عدم برمجة بلدة “طوريخون ذي أردوز” في جدول البلدات المستفيذة من خدمات البعثة التعليمية وتخصيص أساتذة لهذه الغاية،إذ إتصلنا برئيس البعثة في شهر أكتوبر الماضي،حيث أكد أن التعليم للجميع لكن مع مراعاة بعض الإجراءات الإدارية التي تسبق عملية الإنتشار أهمها وضع طلبات لإلتحاق الأساتذة بالمؤسسات التعليمية الإسبانية شريطة أن لا تقل عن 20 طلبا،ومن تم تتواصل الجهات الإسبانية بنظيرتها المغربية وتطلب منها رسميا تعيين المدرسين حسب الطلبات وعدد المؤسسات المعنية بها.

“هبة بريس” كانت قد توصلت بشكايات سابقة في هذا الموضوع مفاذها أن جمعية إسلامية هي من أخذت مبادرة تدريس اللغة العربية لأبناء الجالية منذ سنوات،غير أن السومة الشهرية (100 أورو) عن كل تلميذ أثارت الكثير من الجدل سيما إذا علمنا أن العدد الإجمالي لهؤلاء التلاميذ يقارب 500 إن لم نقل تجاوزها،وبعملية حسابية بسيطة نجد أن الجمعية تجني أرباحا كبيرة على حساب قطاع تنفق الدولة فيه ميزانية ضخمة وتخصص له طاقما مؤهلا من المدرسين التابعين لوزارة التربية والتعليم.

قد يكون من الإجحاف تبخيس دور الجمعيات المهتمة بتدريس أبناء الجالية المغربية أبجديات اللغة العربية في غياب برنامج رسمي تكون الدولة من يسيره،لكنه يصبح من العبث والعشوائية بما كان أن يستمر هذا الوضع القائم في ظل “جحافل” الأساتذة الملحقين إلى الديار الإسبانية سيما وأن البيداغوحية التي يعملون لا تتوفر بين فئة ما يسمى” المدرسين” تحت غطاء الجمعية المعنية.

هذا وطالبت العديد من الأسر سفارة المغرب بالتدخل العاجل لوضع الأصبع على الداء أو إستئصاله بما يضمن برمجة المؤسسات التعليمية ببلدة”طوريخون ذي أردوز” من خدمات البعثة المغربية الملحقة قصد التدريس.

ما رأيك؟
المجموع 15 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في مهجر

7 تعليقات

  1. torrejon de ardoz

    في 17:45

    اولا اريد ان اشكر الموقع لتطرقه لهاذه المواضيع فبصفتي احد القاطنين في بلدة “طوريخون ذي أردوز” اناشد المسؤولين لمعالجة هذا المشكل المتمتل في تلقين الأجيال الصاعدة اللغة العربية والدين الاسلامي وبذالك التعرف على ثقافة المغرب والحنين للوطن المشكل هو ان احدى الجمعيات تستغل حاجات الأباء لتعليم ابنائهم وتفرض عليهم مبلغاماليا مسبقا زد على ذالك استغلال بعض الأباء لجهلهم للقوانين لأن معظمهم لم يدرسوا في المغرب وانا بهذا لست عنصريا ولكنها الحقيقة المرة ارجوا النشر

  2. مهاجر من طوريخون

    في 17:54

    أنا عرفت إسم الجمعية لي كيتكلم عليها كاتب المقال.وفعلا مكذبش حيث هذيك الجمعية جمعت كثر من 400000 أورو من ظهر المغاربة باش تبني مسجد ومشرات مبنات ومبغاتش تكشف على الحسابات ديالها.مشروع مربح ديال بصح وكيدخل الملايين لي كيستافد منهم البوانضية ديال بوينطي أطلس والأستاذ كيهلصوه 200 اورو في الشهر.
    راه خاص اسبانيا والمغرب يفتحو تحقيق في هاذ الفضيحة والسرقة الموصوفة لي كيديروها هاذ الناس.
    شكرا هبة بريس على النشر

  3. خبير في الكلاب

    في 17:56

    الجمعية الموجودة في بلدة “طوريخون ذي أردوز معروف عليها الجشع وإستغلال الناس ويدعون انهم متمكنون من تدريس التلاميذ والحقيقة انهم لايفقهون شيئ وبعض المسيرين يتعاطون أنشطة مشبوهة ولااحد يتدخل فهمهم الوحيد هو الأغتناء ولهم سوابق في تبذير المال كمثال تم تبذير حوالي 300 ألف اورو في شراء منزلين قصد تحويلهما الى مسجد ولحد الأن لم نرى شيئا سوى الكلام الفارغ

  4. madrid

    في 18:10

    بلدة “طوريخون ذي أردوز” هي البلدة الوحيدة التي تتوفر على 3مساجد و3مدارس ونحن الساكنة لاندري مع من سنتضامن هنا استحضر مقولة إتفق العرب على ان لا يتفقوا

  5. salam

    في 18:17

    ارجوا من السفارة التحرك وإيجاد حل للساكنة فنحن نعاني في صمت ولاحياة لمن تنادي فمدينة “طوريخون ذي أردوز”معروف عنها الصراعات بين المسلمين وجل الصراعات حول المال والسلطة والتحكم في مصير الناس ارجوا النشر وشكرا

  6. alcala de henares

    في 20:01

    جمعية puente atlas جمعية تحوم حولها شبهات كثيرة فليس هناك دخان بدون نار الجمعية تسير نشاطاتها في أحد البنايات التابعة للبلدية وبدون مقابل وفي مقابل ذالك هناك مساهمة بمقدار100أورو في السنة ولاتقبل على دفوعات وعند إعطائك التوصيل فإنه يعطى لك بدون التأشير عليه ناهيك عن بعض الأنشطة للتعريف بالمغرب والتي تكون ورائها نوايا أخرى أرجوا من السفارة التدخل العاجل وإنقادنا من المشبوهين

  7. عابر سبيل

    في 20:12

    لا أدري ما دور هذه الجمعية فقد كثر الكلام عليها مؤخرا فهذه الجمعية كانت لها سابقة في جمع تبرعات لبناء مسجد فلحد الأن لم نرى شيئا على أرض الواقع فأين هي الأموال وما هو مصيرها وما هدف هذه الجمعية من الجالية أظن أنه لو تم فتح تحقيق مع المسيرين فالنتيجة واضحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

بسب حقيبة زوجته المغربية .. مصري يتعرض لضرب مبرح داخل طائرة رومانية

تعرض مواطن مصري للضرب المبرح على يد الشرطة الرومانية داخل إحدى الطائرات المتجه إلى بوخارست…