فاس .. توقيف سائق السيارة الذي صدم عمدا موظف شرطة

6
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس

تمكنت عناصر الشرطة بولاية أمن فاس، اليوم الجمعة، من توقيف سائق السيارة الذي صدم عمدا موظف شرطة، برتبة ضابط أمن ممتاز يعمل في فرقة السير والجولان، متسببا في وفاته جراء مضاعفات الإصابات البدنية الخطيرة التي تعرض لها.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن الأبحاث الميدانية والتحريات التقنية المنجزة في هذه القضية قد أسفرت عن توقيف المشتبه به في وقت قياسي، حيث تم ضبطه وهو لا يزال تحت تأثير حالة السكر.

وأضاف البلاغ أن موظف الشرطة الفقيد كان بصدد مزاولة مهمة تنظيم حركة السير والجولان بإحدى المدارات الطرقية بمدينة فاس، صباح اليوم الجمعة، عندما تدخل لتوقيف السائق المخالف بعد ارتكابه لمخالفة مرورية، غير أن هذا الأخير تعمد الفرار، مما تسبب في صدم ضابط الأمن الممتاز بواسطة سيارته.

وأشارت المديرية العامة إلى أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه، البالغ من العمر 32 سنة، تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات ارتكابه لهذه الأفعال الإجرامية.

وذكر البلاغ أيضا أن المدير العام للأمن الوطني أعطى تعليماته لمؤسسة محمد السادس للأعمال الاجتماعية لموظفي الأمن الوطني للتكفل بجميع نفقات ومصاريف الجنازة، وتقديم كافة أشكال الدعم والمساعدة الضرورية لعائلة الفقيد، الذي كان شهيد واجبه المهني.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في حوادث

6 تعليقات

  1. هشام

    في 14:31

    جميع السيارات التي تتحرك في فاس او المركونة فهي بدون وثائق فهي اما بدون تامين او مسروقة وهذا ما دفع امثال هذا المرتكب لهذه الجريمة ان يفر بجلده لكي لا يلقى عليه القبض ومن الغرائب انه دائما يتم الاعتداء على رجال السلطة في فاس من طرف سائقي السيارات ولهذا يجب ان تكون هناك حملة على جميع السيارات وان لا تستثني اي احد

  2. ستيتو حمو

    في 15:11

    إذا كان من اصحاب النفوذ ستتحرك التليفونات والتدخلات كالعادة وتضيع القضية وتطول المحاكمة وسراح وبراءة كما جرت العادة فأهل النفوذ ورموز السلطة والسياسة وأبناؤهم لا يعاقبون

  3. ايوب

    في 16:09

    يجب ان لا يعاقب بقانون مدونة السير بل بالقانون الجناني.وان تكيف القضية على اساس انها جناية قتل عمد وليس حادثة سير تحت تاثير الخمر وجنحة الفرار

  4. زوزو يصطاد السمك

    في 16:17

    لا حول ولا قوة الا بالله رحمه الله والهم ذويه الصبر الجميل اقول واؤكد ما اقول اهذا هو جزاء من يسهرون على امننا ونحن نيام لا والف لا يجب معاقبة هذا المتهور باشد واقصى العقوبات مع الاشغال الشاقة ما ذنب هذا الشهيد الا انه قام بواجبه اهكذا يجازى حتى يرحل بهذه البشاعة تاركا وراءه يتامى واهلا مكلومين ماذا سيحدث لو امتثل للاوامر كيفما كان الحال سيكون الامر اقل بكثير مما وقع ومرت الامور بسلام ولكن التهور ادى الى ما لا تحمد عقباه يجب تطبيق القانون وبكل صرامة .

  5. مهتم

    في 20:01

    أتسأل منذ فترة ليست بالهينة عن دور المديرية العامة للامن الوطني اتجاه مجموعة من الحالات التي عايشناها لموظفي شرطة ذوو رتب متدنية، نراهم يجدون في عملهم ويكون ويسهرون ليل نهار لكن في المقابل لا اهتمام بهم، وعود كاذبة منذ فترة طويلة بتحسين وضعيتهم لكن مجرد اشاعات تدخل ضمن بروبكاندا رفع المعنويات وهو الشيء الذي سينقلب ال الضد.نوجه الكلام الى المسؤولين عن الامن في هذه البلاد كفى من الاستهتار. فرجال الامن الصغار يعانون في صمت. 4500 درهم راه مامخلصة حتى الكراء والضوء والماء

  6. زوزو

    في 20:41

    تبخيس جهاز الامن وتحقير رجالاته اثناء مزاولتهم لعملهم . فهذا ابن ذاك وذاك ابن هذا جعل رجل السلطة يشتغل تحت تاثير الخوف من اولائك الذين اشاعوا فوضى تدويل مفاهيم غير موجودة اصلا فى الواقع مثل = حقوق = و =واجبات = و =النزاهة = و =الشفافية = وتخليق = و الى قاموس الغرب نرجع لغة لا عملا مما زرع فوضى الشارع الذى اصبح تائها بين المفاهيم معتقدا حلما انه يعيش حضارة الغرب من حيث الحقوق التى روج لها امناء احزابنا طمعا فى الوصول الى الوظائف السامية وتخذيرا للامة خاصة منهم المعوزون والفقراء الحضرون والبدويون على حد سواء حسب التقسيم الرياضى . وعليك الرحمة يا من مات غذرا لا من اجل الواجب .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

طفلة تبلغ من العمر 12 سنة تضع حدا لحياتها شنقا ضواحي شفشاون

اس.بويعقوبي – هبة بريس لازال شبح الانتحار يخيم على سماء شفشاون والنواحي ، بحصده للار…