الجامعة تختار ملعب طنجة لمواجهة الارجنتين بسبب الجيش والرجاء والوداد

0
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة سبور – لوماتان

يبدو أن ضغط المباريات الذي سيشهده ملعب مولاي عبد الله بالرباط، بحكم تحول فريقي العاصمة الاقتصادية الوداد والرجاء، لاستقبال مبارياتهما فيه، كان من بين أبرز الأسباب التي دفعت جامعة الكرة إلى نقل المباراة الودية الدولية التي من المرتقب أن يخوضها منتخب أسود الأطلس، شهر مارس المقبل، والتي سيستقبل فيها منتخب الأرجنتين، بجميع نجومه وفي مقدمتهم نجم نادي برشلونة، ليونيل ميسي.

وسيكون ملعب مولاي عبد الله بالرباط، مسرحا لمباريات الوداد البيضاوي، التي سيخوضها في مسابقة كأس دري أبطال إفريقيا، فضلا عن مباريات فريق الرجاء البيضاوي، على مستوى كأس الاتحاد الإفريقي، وكذلك بطولة زايد للأندية العربية، فضلا عن مباريات فريق الجيش الملكي، الذي يلعب جميع مبارياته في ملعب مولاي عبد الله بالرباط، وما سيترتب على ذلك من ضغط على عشب الملعب.

وكانت جامعة الكرة، قد أعلنت في بلاغ مشرته على صدر بوابتها الإلكترونية، نقل المباراة الودية الدولية التي من المرتقب أن تجمع المنتخب الوطني بمنتخب الأرجنتين، من ملعب مولاي عبد الله، إلى الملعب الكبير لمدينة طنجة، وأشارت في البلاغ ذاته أن نقل المباراة إلى مدينة طنجة، أملته أسباب لوجيستيكية، لم تعمل الجامعة على ذكرها.

وكشفت مصادر صحفية أن الأسباب اللوجستيكية، التي تحدث عنها بلاغ الجامعة، تكمن في عدم اتغال الأبواب الدوارة في مداخل ملعب مولاي عبد الله، أو ما يصطلح عليها بأبواب “تورنيكي”، حيث ترغب جامعة الكرة في استعمال هذه التقنية في المباراة أمام منتخب الأرجنتيني، تحسبا للجماهير الغفيرة التي سترغب في مشاهدة المباراة من الملعب، وما يتطلبه ذلك من حسن تنظيم خلال عملية ولوج الملعب.

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في رياضة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

فاس: ديربي ” الماص و الواف ” يتحول الى حلبة للملاكمة و أعمال شغب

ع محياوي – هبة بريس اندلعت على هامش دريبي جمع فريق “المغرب الفاسي و الوداد الرياضي ا…