الأمن يحقق في انتحار طفل شنقا بفاس

0
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

ع محياوي – هبة بريس

وضع طفل من أم متوفية لم يتجاوز الحادية عشرسنوات من عمره، قبل قليل من اليوم الأربعاء 06 فبراير 2019، حدا لحياته بالانتحار شنقا داخل البيت بواسطةحبل محفظته قام بلفه حول عنقه، بسيدي بونافع منطقة فاس الجديد بفاس مكان الحادث.

مصدر من عين المكان أوضح ” للجريدة ” أن الطفل لم يكن في نيته الانتحار بتاتا، و لكن الظروف الاجتماعية والمعاملة القاسية التي كان يعيشها مع زوجة والده حسب ذات المصدر، جعلته ينفذ عملية انتحار في حق نفسه.

وعلمت “هبة بريس “أن النيابة العامة المختصة بمدينة فاس، قد كلفت فرقة خاصة من عناصر الضابطة القضائية بولاية أمن فاس بحضور الشرطة العلمية، التي أجرت مسحا شاملا لمكان ومحيط الانتحار، وفتحت تحقيقا حول الحادث، وفق تعليمات النيابة العامة المختصة، في حين تم نقل جثة الطفل إلى مستشفى الغساني لإجراء التشريح الطبي عليها، واستخلاص أسباب الوفاة.

ما رأيك؟
المجموع 2 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في حوادث

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

طفلة تبلغ من العمر 12 سنة تضع حدا لحياتها شنقا ضواحي شفشاون

اس.بويعقوبي – هبة بريس لازال شبح الانتحار يخيم على سماء شفشاون والنواحي ، بحصده للار…