تلاعب بتواريخ الجلسات وأسماء القضاة.. السجن النافذ لموظف باستئنافية مراكش

ضاهر محمد: مراكش

علمت هبة بريس من مصادر موثوقة، ان ابتدائية مراكش قضت يوم امس بادانة موظف سابق بالنيابة العامة بمحكمة الاستئناف ب3 أشهر سجنا نافذو7 أشهر موقوفة التنفيذ، فيما نطقت بالبراءة في حق محامي ومحامية بهيئة مراكش توبعا هما الآخرين في حالة سراح في القضية.

الموظف الموقوف كان يعمد إلى التلاعب في تواريخ إحالة الملفات على الجلسات وتغيير أسماء القضاة الذين من المقرر لهم البث فيها، وذلك مقابل مبالغ مالية عبارة عن رشاوى يتقاضاها من مجموعة من المحاميين.

وتخص الملفات التي تم التلاعب فيها، المخدرات الصلبة والكوكايين ومافيا العصابات والاتجار بالبشر حيث تمت مواجهة المتهم الرئيسي في القضية بالمحكمة بأدلة تتبث تورطه في التهم المنسوبة إليه، قبل أن تتم إدانته بالحكم عليه بالسجن النافذ.

ما رأيك؟
المجموع 14 آراء
4

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫7 تعليقات

  1. صافي هده الجرائم كاملة وتبثة بالدليل واعطاوه 3 اشهر ربما حتى الوظيفة يقدر يرجع ليها

  2. كثيرون من يتلاعبون بحقوق المواطنين ويتصرفون معهم كانهم بتعجرف وتعسف لااخلاقي .المرجو الاهتمام بحقوق المرتفقين للادارةوالضرب بقوة على ايدي المتلاعبين بكرامة وحقوق المواطنين.اما تعليقا على الموضوع فذاك اللشخص يستحق اشد العقوبات لانه خان التقة والمسؤولية الانضباط الازم ان يحافظ عليهم الموظف . الادارة تحتاج الكفاءة والاخلاق لكن كل شيء اصبح مباح بالرشوة الوظيفة وشراء المنصب والافلات من المراقبة .البلد في حاجة الى تطهير وفي حاجة الى الاخلاق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق