الشرقــاوي يُعدّد خطاب البيجيدي لحظة ” حَصْلة ” احد اعضائه

يعيش حزب العدالة والتنمية المغربي بين الفينة والاخرى على  وقع هزة أخلاقية تجعله امام فوهة انتقاد خاصة وانه يتبجح بالمرجعية الاسلامية .

فبالإضافة الى الخلافات الداخلية التي يصل صداها للشارع المغربي يجد هذا الحزب نفسه مجبرا لتبرير بعض الخطايا الشخصية التي تضرب في العمق كيان الحزب الاسلامي الذي يقود الحكومة 

حزب العدالة والتنمية قال في تصريح سابق انه ” قادر على تجاوز مختلف الصعوبات التي يعيش على وقعها الحزب ” وهو مايراه المحلل السياسي عمر االشرقاوي ممكنا من خلال تمرير الحزب لخطاب معتاد اجمله في الاتي :

لخطاطة فاش تيحصل شي واحد من البيجيدي:
1- ماشي انا والصور مفبركة وفوطوشوب
2- سألجأ الى القضاء
3- الامانة العامة تدين
4- الفريق البرلماني يشجب
5- الهيئات المجالية تعبر عن قلقها واسفها
6- الصكوعة ينددون
7- هذا مس بالحياة الخاصة والحريات الشخصية
8- هدشي ليس فيه ما يخالف القانون
9- هناك جهات تستهدف الحزب
10- هناك من تزعجه مواقف الشرفاء
11- العدالة والتنمية لن يتراجع عن تعاقداته
12- حملات التبخيس لن تنال من وحدة الحزب وصورته
13- ولنفترض ان هدشي كاين احنا ماشي حزب الملائكة
14- لا يمكن لحالة واحدة ان تؤثر على صورة الحزب
15- والله يرحم باكم استروا ما ستر الله

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى