شخص في حالة اندفاع يهاجم الأمن.. ورجال الشرطة يشهرون أسلحتهم النارية لاعتقاله

هبة بريس ـ الرباط

أشهر موظفان للشرطة يعملان بفرقة الشرطة القضائية بمدينة وزان أسلحتهما الوظيفية دون أن يضطرا لاستخدامها،في تدخل أمني لتوقيف شخص كان في حالة تخدير متقدمة وحالة اندفاع قوية، وذلك بعدما أبدى مقاومة عنيفة وعرض حياة عناصر الأمن لتهديد خطير بواسطة السلاح الأبيض.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن عناصر الشرطة القضائية قد تدخلت،مساء أمس السبت،لتوقيف المشتبه فيه الذي هو من ذوي السوابق القضائية في السرقة الموصوفة والاتجار في المخدرات.

وأبرز البلاغ أن المشتبه فيه كان يحوز سكينا من الحجم الكبير في ظروف من شأنها تهديد أمن وسلامة المواطنين، مؤكدا أنه أبدى عدم الامتثال مما اضطر عناصر الشرطة لإشهار أسلحتها الوظيفية، قبل أن يتم توقيف المعني بالأمر وتجريده من السلاح الأبيض.

وأضاف المصدر نفسه أن تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد ظروف وملابسات هذه القضية.

ما رأيك؟
المجموع 12 آراء
8

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. يجب على السلطات قتل مباشرة اي جانح يشهر سلاح لاقاتل في وجه مواطن او شرطي في الشارع ولا داعية لاعتقاله وتربيته ومحاكمته ولا داعية لتحديره لضياع الوقت او الرصاص لتحديره لان السجن المرفه مكتض

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق