دراسة : الرجال يكذبون أكثر من النساء

هبة بريس - وكالات

“الرجال هم أكثر لجوأ للكذب من النساء”. هذا ما كشف عنه تقييم شامل لبيانات 565 دراسة حول خيانة الأمانة. وقام بهذا التقييم علماء من معهد ماكس بلاك الألماني للأبحاث التربوية ومعهد التخنيون الإسرائيلي للتكنولوجيا
ونشر معهد ماكس بلاك في برلين نتائج تقييم بيانات أكثر من 44 ألف مشارك. وأظهرت البيانات أن 42 في المائة من جميع الرجال و38 في المائة من جميع النساء كذبوا في التجارب التي تمت دراستها. وهو ما يعني أن الفرضية العلمية القائلة بأن الرجال يكذبون أكثر من النساء صحيحة، حتى ولو كان الفرق صغيرا.

تظهر النتائج أيضا أن الميل إلى الكذب يعتمد على العمر. بالإضافة إلى ذلك، فإن الأشخاص الأصغر سنا يكذبون أكثر من الكبار. فبينما يكون احتمال وجود شخص يكذب هو حوالي 47 في المائة بالنسبة لعمر 20 سنة، يقل هذا الاحتمال إلى 36 في المائة فقط، لعمر 60 سنة.

ويفسر فيليب غيرلاخ، وهو عالم في معهد ماكس بلانك للتنمية البشرية وأحد المشرفين على الدراسة، ذلك بقوله إن كبار السن عادة هم من يمتثلون أكثر للقواعد والأعراف الاجتماعية. فيما يحاول صغار السن خلق حقائق بديلة ترتكز في الأساس على آرائهم الشخصية بدل الحقيقة.

ما رأيك؟
المجموع 17 آراء
16

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. أنا لست متفقا مع هذه الإحصائيات لان المرأة هي أكثر كذبا لأنها أكثر كلاما وثرثرة

  2. عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((عليكم بالصِّدق، فإنَّ الصِّدق يهدي إلى البرِّ، وإنَّ البرَّ يهدي إلى الجنَّة، وما يزال الرَّجل يصدق، ويتحرَّى الصِّدق حتى يُكْتَب عند الله صدِّيقًا. وإيَّاكم والكذب، فإنَّ الكذب يهدي إلى الفُجُور، وإنَّ الفُجُور يهدي إلى النَّار، وما يزال الرَّجل يكذب، ويتحرَّى الكذب حتى يُكْتَب عند الله كذَّابًا))

  3. مثل هذه الدراسات لا تنطبق على الدول المتخلفة والشعوب المستعبدة . لان الرجال في هذه الدول لا يملكون من الرجولة الا الاسم وكذلك النساء إذ كيف يكون الرجل رجل وهو في نفس الوقت عبد ويرضى بالعبودية

  4. هذا الموضوع يختلف من بيئة الى بيئة
    بيئتنا المغربية المرأة أكثر كذبا من الرجل

  5. الكذب مرفوض بغض النظر عن الجهة التي أصدرته سواء أكانت رجلا أو امرأة، ولتذهب تلك الدراسات إلى الجحيم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق