تفاصيل اللقاء الذي عقده لفتيت مع النقابات حول “الحوار الاجتماعي”

11
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

لبنى أبروك - هبة بريس

عقد وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، مساء أمس الثلاثاء، لقاءا مع المركزيات النقابية الأكثر تمثيلية، لتجاوز حالة الجمود التي يعرفها “الحوار الاجتماعي”.

الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، أفادت في بلاغ لها، أن اللقاء تمحور حول “الإنحباس الذي يعرفه الحوار الإجتماعي لأكثر من سبع سنوات، وإلى النزاعات الإجتماعية التي تعرفها العديد من الأقاليم وكذا ضرورة تدخل السادة العمال و الولاة بصفتهم رؤساء اللجن الإقليمية للبحث و المصالحة وفق مقتضيات مدونة الشغل و العمل على معالجتها”.

و أكدت النقابات الحاضرة في الإجتماع، وفق ذات البلاغ، ضرورة تنفيذ ما تبقى من اتفاق 26 أبريل 2011 و على ضرورة الإستجابة للملف المطلبي الذي تسلمته الحكومة من النقابات خلال الجولات الأخيرة للحوار الإجتماعي و على رأسها الزيادة في الأجور و التعويضات و الزيادة في في الحد الأدنى للأجر في القطاع الفلاحي مع القطاع الصناعي و الخدماتي، كما تم الاتفاق على عقد لقاء آخر من أجل تقديم أجوبة على كل القضايا التي تم طرحها في اللقاء.

من جهته، توعد الاتحاد المغربي للشغل، بخوض أشكال احتجاجية جديدة ضد الحكومة، من ضمنها حمل الشارات الحمراء من 10يناير الى 20 من نفس الشهر، مع الدخول في اضرابات عن العمل وتنظيم حملات ميدانية بعدد من الجهات.

كما دعا الاتحاد كافة المناضلين الى الانخراط بالأشكال الاحتجاجية ودعم الطبقة العاملة الى حين تحقيق مطالبها وحقوقها المشروعة من الحكومة.

كشف مصدر نقابي، أن لفتيت أقر بأن الحوار الاجتماعي وصل للنفق المسدود، مشيرا الى أن الحاجة ملحة لمأسسته، وواعدا بعقد لقاء جديد للتناقش والتدول بهدف الوصول الى اتفاق وحلول ترضي جميع الأطراف.

ما رأيك؟
المجموع 48 آراء
14

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في سياسة

11 تعليق

  1. Inox

    في 12:00

    الحكومة تتفق فقط حول مصلحتها كالإتفاق المنتظر حول التصويت بنعم على ريع معاشاتهم، وأيضا يتفقون ولكن ضد مصلحة المواطن والموظف البسيط آخرها تسائلوا حول مصدر لجلب مليارات من السنتيمات فلم يجدوا إلا توْريط نساء ورجال التعليم لشنّ آضراب وطني بمباركة جميع النقابات الفاعلة في اللعبة السياسية وبالتالي ربحوا ميزانية لابأس بها مجّاناً… لعبة قذِرة

  2. مواطن

    في 12:50

    بصاحتكوم الشاي المنعنع والاجتماع الفكاهي.
    هاد الحكومة المزعومة لا تهاب لا الشارات الحمراء ولا السوداء ولا إضرابات.همها هو قهر الطبقة العاملة البسيطة فقط.
    ماذا تنتظر الطبقة العاملة من حكومة ولدت بعملية قيصرية بعد مخاض دام لنصف سنة؟

  3. غير معروف

    في 13:33

    التماطل هو حوار الحكومة

  4. دريس

    في 13:35

    التماطل التماطل

  5. سعيد

    في 13:58

    نريد خبر الزيادة في الأجور لكافة الموظفين هذا الأسبوع. أن لم يتم ذلك فهذا يعني أن الدولة تلعب وتتمسخر علينا بإطلاق مسلسل تركي جديد عدد حلقاته 1000 حلقة عنوانه والأجرة. هذه المرة لن تنطلي علينا حيلكم . الزيادة يتم الاعلان عليها هذا الأسبوع أو الاضرابات المفتوحة ومقاطعة الامتحانات ما ينتظركم.

  6. عبدو

    في 16:47

    السلام لقد ارهقتمونا بحيلكم و الهروب و التلاعب لحل مشكل الزيادة في الاجور للموظفين يا للعجب نحن لكم بالاضرابات

  7. مغربي حر وغيور على بلادو

    في 18:21

    السلام عليكم نحن المغاربة ( عقنا بالسنيما هوليود النقابات المغربية والا الحكومة المغربية ) الله يخد الحق

  8. امين المال

    في 19:01

    السيارات الفاخرة البنزين= المخصص لاصحاب الحلوى والمحظوظين في المدن والجماعات ووووووو:– كافية لانقاذ فءة عريضة من الشعب

  9. مغربي حر

    في 19:44

    نطالب بالزيادة في اجور ومعاشات المتقاعدين والارامل والموظفين الصغار والعمال في القطاع الخاص ..هؤلاء متضررون ومن واجب الدولة الالتفات لهذه الفءات المقهورة ماديا ومعنويا

  10. مواطنة مغربية

    في 22:42

    قال تعالى :أنا عند ظن عبدي بي
    ونحن أحسنا الظن بالله وبهذا اللقاء لعله يكون حدا فاصلا بين الباطل والحق
    نتمنى أن يسفر عن نتائج مرضية بحول الله
    تعبنا من الوعود الكاذبة وانقضى صبرنا
    بالتوفيق إن شاء الله

  11. محمد

    في 23:11

    ربما الداخلية بغات تجبد النقابات ودنيها لان في كرشهم العجينة حتى يرضاو بالفتات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

البرلمان الألماني: المغرب ودول أخرى مناطق آمنة

وافق البرلمان الألماني “بوندستاغ”، وبأغلبية كبيرة على مشروع قانون لتصنيف عدد م…