حملة تضامنية بمبادرة نسائية لمغربيات الدنمارك

1
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس

تجسيدا لروح المسؤولية وتحقيق مطالب الفيئات المحرومة في الوطن الأم المغرب دشنت سيدات مغربيات اطلاق مبادرة جمع الألبسة بمساهمة مغاربة الدنمارك بكوبنهاجن وبتنسيق من الفاعلة الجمعوية صباح قرسنان التي اقنعت نساء مغربيات بأهمية التضامن وتبادل الاحساس بالاخر خاصة الاطفال والعائلات المعوزة في مناطق نائية وجبلية يصعب احيانا الوصول إليها تعيش حالة خصاص في وقت الشتاء وتساقط الثلوج بحيث يعيش أغلبية هاؤلائي نقص في الألبسة مع حلول فصل الشتاء .

كان لهده المبادرة تجاوب كبير من خلال المساهمات المادية لتوفير تكاليف النقل من الدنمارك الى المغرب بواسطة ناقلي البضائع والسلع المغاربة الدين لبوا ايضا من جانبهم هدا النداء الانساني وجعلوا مصاريف النقل اقل بكثير من الاثمنة المعتمدة احساسا منهم بروح التضامن وتشجيع هده المبادرة .

وترى الفاعلة الجمعوية صباح ان عمل الخير ممر حقيقي لابراز اولا تضامن مغاربة الدنمارك على هدف انساني نبيل خالي من الفردانية والتجادبات السلبية ومدخل حقيقي لتفعيل دور المجتمع المدني الدي يملاء الخصاص ويثمن المبادرات ويلعب دور المكمل لعمل القطاعات الأخرى وترى في حب المغاربة هنا في الدنمارك لعمل الخير والاحسان تجسيد حقيقي لاخلاق المواطن المغربي الاصيل الدي يعطي صورة حقيقية متميزة للمجتمع الدي نعيش فيها وايضا نمودج للتشبت والمساهمة في تنمية الوطن الأم ولفت الانتباه لمكامل الخصاص التي يمكن أن تطال بعض الفئات من أبناء وطننا العزيز ويبقى الهدف حسب مجموعة من الاخوات اللواتي سهرن على هده المبادرة وتهييئ الملابس وتصفيفها وتجميعها ايادي بيضاء تستحق كل الاحترام والتقدير التشجيع لاستمرار دعم المرأة المغربية ومبادراتها الإستثنائية سواء داخل النسيج الجمعوي او بيوتهن التي وفروا من داخلها وقتا كبيرا للفيئات المستفيدة مليء بالحب واحساس الأمومة الدي جسدناه بالدعم المادي والعملي حتى يصل الديفء اجساد اطفال صغار سيفرحون دون شك لهده المبادرة التي نريد لها الاستمرار والتشجيع .

تقول احدى المشاركات في هده المبادرة ان المجهودات التي تبدلها المصالح المختصةوالمؤسسات في المغرب خاصة المبادرات الملكية من توفير مستشفيات متنقلة وايصال مساعدات إنسانية الى مناطق قروية وجبلية صعبة التضاريس مشروع وطني يلهم دورنا في المشاركة بما توفره قدرتنا التطوعية.

ما رأيك؟
المجموع 16 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في مهجر

تعليق واحد

  1. Morad

    في 09:39

    حملة تضامنية بمبادرة نسائية لمغربيات الدنمارك ??? يريد الرأي العام المغربي أن يعرف كيف تجمعون هذه الملابس البالية هل تذهبون وتجمعونها من الشوارع وما هي الطريقة , من الممكن أن يسألكم أحد هناك لماذا تجمعون هذه الملابس البالية , ما هو ردكم أم تقولون أن هناك دولة أسمها المغرب مواطنيه في قرى نائية ليس لديهم ما يلبسونه , عجبا والله عجبا , يا أيتها السيدات المحترمات لا أعرف مستواكم الدراسي والفكري وحتى أنني لا أريد أن أعرف . من المحزن بلد كالمغرب يمتلك كل الخيرات يمتلك بحرين وفوسفاط وفلاحة بل كل الامكانيات التي تجعله في غنى عن هذه الأشياء. المغرب ليس هو بنغلاديش
    أو بورما او او او.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

إيطاليون يشيدون بأمانة مغربي أعاد محفظة لصاحبها

تداولت مجموعة من وسائل الإعلام الإيطالية وعدد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، قصة رجل …