فرار قاضي فنزويلي متهم بالتحرش إلى الولايات المتحدة

هبة بريس ـ وكالات

أعلنت المحكمة العليا في فنزويلا، فرار أحد قضاتها من البلاد، عقب فتح تحقيق بحقه بتهمة التحرش جنسيا بموظفات عملن لديه، فيما ذكرت مصادر إعلامية أن القاضي “انشق” عن الحكومة.

وقال رئيس المحكمة مايكل مورينو في بيان، إن “القاضي الفار كريستيان زيربا يخضع منذ نوفمبر الماضي، لتحقيق بشبهة سلوك غير لائق وغير أخلاقي بحق مجموعة من النساء”.

وأضاف البيان، أن القاضي يواجه ادعاءات بارتكاب “تحرش جنسي وأفعال فسق وعنف نفسي، بحق نساء داخل مكتبه”.

ونفى رئيس المحكمة، أن يؤدي فرار القاضي إلى انقسامات داخل المحكمة، التي لطالما أتت أحكامها مؤيدة للحكومة، وقال إن “هذه القضية لن تباعد بيننا بل ستوحدنا”.

والقاضي الفار عضو في “الحزب الاشتراكي الموحد” الحاكم، وعين في المحكمة العليا في عام 2015، قبيل سيطرة المعارضة على الجمعية الوطنية.

من جهتهم، قال صحفيون فنزويليون مقيمون في الولايات المتحدة، إن فرار القاضي بسبب “انشقاقه”، عن الرئيس نيكولاس مادورو لأسباب سياسية، ووصل فلوريدا وهو يتعاون مع السلطات الأمريكية.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق