حسنية أكادير تكتفي بالتعادل في عقر دارها أمام الفتح الرباطي

أحمد وزروتي: هبة بريس

انتهت المقابلة التي جمعت فريق حسنية أكادير بفريق الفتح الرباطي مساء اليوم الأحد 30 دجنبر بالتعادل السلبي صفر لمثله.  

وقد جرت أطوار هذه المباراة، والتي هي مؤجل الدورة العاشرة من البطولة الوطنية، جرت بملعب أحمد فانا بالدشيرة الجهادية، بعد إغلاق ملعب أدرار من أجل الإصلاحات.
وعرفت أطوار الجولة الأولى محاولات محتشمة من طرف فريق حسنية أكادير وغريمه الفتح الرباطي، حيث تركز اللعب فقط في منتصف الملعب دون خلق محاولات سانحة للتسجيل، باستثناء قدفة اللاعب بدر كشاني في الدقائق الأولى من اللقاء.
وببدو أن غياب كريم البركاوي قلب الهجوم المصاب، وكذا أيوب المالوكي، كان له دور في عقم الهجوم الحسني.
وخلال الجولة الثانية، حاول فريق الحسنية تدارك الأمر، خصوصا وأنه ملزم بحصد ثلاث نقاط للعودة إلى صدارة الترتيب بعد هزيمته السابقة أمام الوداد بهدفين لواحد، لكن استماثة دفاع الفتح الرباطي حالت دون ذلك.
من جهته اعتمد فريق الفتح الرباطي على الهجمات المرتدة من حين لآخر، حيث كادت إحدى محاولاته الهجومية أت تباغث الحارس الحواصلي، لينتهي اللقاء بالتعادل السلبي.

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
8

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق