الكدش تحتج على الحكومة بتنظيم مسيرة بالسيارات نحو طنجة

هبة بريس ـ الربــاط

تعتزم  الكونفدرالية الديمقراطية للشغل ، بعد اجتماع مكتبها التنفيذي أول أمس الإثنين تنظيم مسيرة احتجاجية بالسيارات يوم 11 يناير 2019 في اتجاه مدينة طنجة احتجاجاً على “التضييق الممنهج على الحريات النقابية و محاربة العمل النقابي الكونفدرالي”.

وقال رفاق الزاير أن الوضع الإجتماعي بالمغرب “متأزم و متسم بتعطيل مؤسسة التفاوض الجماعي الثلاثي الأطراف و غياب الإرادة السياسية لدى الحكومة لإجراء حوار اجتماعي مسؤول و منتج و منصف لعموم الأجراء”.

و اعتبرت النقابة أن الحكومة مصرة “على الإستمرار في تنفيذ السياسات العمومية اللاشعبية و اللاديمقراطية بخلفية نيوليبرالية متوحشة تهدف إلى ضرب القدرة الشرائية لكافة المواطنين و الإجهاز عن المكتسبات الإجتماعية وهو ما جسده بوضوح القانون المالي لسنة 2019”.

و عبرت الكونفدرالية عن دعمها و مساندتها للإضراب الوطني الذي دعت له النقابة الوطنية للجماعات الترابية و التدبير المفوض يومي 26-27 دجنبر و كل النضالات التي تخوضها مختلف  التنظيمات الكونفدرالية دفاعا عن مطالبها المشروعة.

 

 

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. النجاح الوحيد لحكومة الملتحين انهم اجهزوا على هدوء الشارع. مجرد رأي.جميع القطاعات ملتهبة وسياسة الاذان الصماء والحلول الترقيعية دليل على الافلاس السياسي وعلى العجز المطلق في تدبير الشأن العام.

  2. هل تساهمون في ربح أرباب محطات الغاز.في نظري فكرة التوجه بالسيارات في إتجاه طنجة تعتبر جولة إستطلاعية بعيدة عن البعد النضالي

  3. اذا كانت الحكومة بزعامة العدالة والتنميةقد عصفت بمكتسبات وحقوق الطبقة العاملة والماجورين فان الكونفدرالية الديموقراطية للشغل زمن الزعيم الجديد قد ضاعفت تكلفة النضال فصار من المفروض على المحتجين السفر ذهابا وايابا إلى طنجة من جيوبهم وعلى حساب قوت اسرهم .يمكن الاخ الزعيم ينظر لمفهوم جديد هو “النضال السياحي”.فجميعا إلى طنجة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق